بركان المحطة الثانية و العشرون من حملة التضامن مع الصحافي الليلي

11

زايوبريس.كوم

في تجمع حاشد يتاوز ستين مشاركا من فعاليات حقوقية و صحافية و سياسية إستقبلت مدينة بركان يوم السبت 12 أبريل 2014 الصحافي المبعد من الأولى محمد راضي الليلي بتنظيم من النقابة المستقلة للصحافيين المغاربة و رابطة المواقع الإلكترونية فرع بركان و دعم من جريدة جسور في وجدة ،و قد صدم الحاضرون بوقائع مؤامرة الإبعاد و خلفياتها و ما تعرضت له الصحافي الليلي من عملية نصب و إحتيال لا تزال لدى الشرطة القضائية في الرباط و التي تشير وقائعها الى إحتمال أن تكون الأطراف التي رعت المؤامرة هي المسؤولة عن تنفيذها بإسم الملك و شخصيات سياسية كبرى في الديوان الملكي و الحكومة،و طالب الصحافي الليلي في هذا اللقاء بإصلاح الشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة و الإعلام العمومي المغربي متحدثا عن كون معركته هي معركة الكرامة فقط و ليس من أجل العودة إلى العمل لأنه قادر على ذلك بعيدا من القناة الأولى.

و في ختام اللقاء قامت اللجنة المنظمة بتكريم الصحافي الليلي كما عبر الحاضرون عن مساندتهم لقافلة التضامن العيون الرباط و التوقيع على عريضة إقالة العرايشي و البارودي لأجل الحصول على مائة الف توقيع،و كافة الأشكال النضالية الأخرى التي تعتزم التنسيقية الوطنية للتضامن القيام بها في اللاحق من تطورات القضية،و من المتوقع أن تنضم جرادة و الناظور و كرسيف و تاوريرت إلى حملة التضامن في الجهة الشرقية للمملكة.

44 22 33

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)