„الفلاحة التضامنية “ تيمة مناظرة مكناس للملتقى الدولي الفلاحي

uuuuu

محسن الاكرمين/زايوبريس

احتضنت مدينة مكناس – يوم الاربعاء 23 ابريل 2014 –  أشغال المناظرة الفلاحية كبوابة اولية لانطلاق فعاليات الملتقى الدولي للفلاحة ، تميزت اشغال المناظرة بالكلمة التوجيهية للسيد وزير الفلاحة والصيد البحري عزيز أخنوش الذي كان مرفوقا بوفد مصاحب تميز بحضور رئيس جمهورية غينيا ألفا كوندي، ورئيس جمهورية مالي إبراهيم بوبكار كايتا، فضلا عن تمثيليات وطنية ودولية وازنة .

الوزير كشف في معرض مداخلته الافتتاحية عن مجموعة من المعطيات والتوقعات الانتاجية الوطنية ، حيث اشار الى توقع إنتاج 67 مليون قنطار من الحبوب برسم الموسم الفلاحي الحالي منها 37.2 مليون قنطار من القمح اللين، رغم قلة التساقطات المطرية خلال الموسم المطير لهذه السنة .

وأسهب الوزير القول فيما يهم ادخال التقنيات الحديثة للري ، حيث قدر المساحة المجهزة بالتقنيات المقتصدة للمياه لتصل إلى 360 ألف هكتار سنة 2013 وذلك بفضل البرنامج الوطني للاقتصاد في مجال ترشيد استعمال المياه خاصة في مجال الري والسقي . وقد اكد على ان الزيادة في الإنتاج والرفع من جودة منتوج القطاع الزراعي ، لا يمكن أن يتحقق دون معالجة شاملة للمشاكل المرتبطة بالموارد المائية … فيما اولى مقطعا خاصا عن البعد الاجتماعي والاقتصادي لتنزيل مشاريع الفلاحة التضامنية من جانب جعل الفلاحة محركا قويا للنمو والتنمية . معللا قوله من ان الغاية من المناظرة هو تدعيم دافع “ للفلاحة التضامنية “ في شقها الوطني الشمولي .

وفي معرض حديثه  اشار إلى أن الفلاحة المغربية حققت نموا سريعا بنسبة 7,6 في المائة على مدى سنتي 2008 و2013، وأن المملكة ضاعفت إنتاج الفواكه على مدى الخمس سنوات الأخيرة، من 1.3 مليون طن سنة 2008 إلى 2.2 مليون طن خلال السنة الماضية أي بزيادة تناهز 70 في المائة، الآمر الذي خلق قيمة إضافية سنوية تقدر ب2.2 مليار درهم.

ولكن الامر الذي شد اليه اهتمام الحاضرين بقاعة المناظرات بمكناس ، هو تطرق وزير الفلاحة والصيد البحري السيد عزيز أخنوش الى ملف العلاقة التجارية مع السوق الاوروبية فيما يهم شق المنتوجات الفلاحية التسويقية ، والذي طفا على سطح العلاقة المغربية الأوربية . حيث بسط الوزير كامل اوراقه من حيث أن المغرب سيجري مباحثات مع الاتحاد الأوروبي خلال بحر هذا الأسبوع ، مؤكدا أن العمل جار للتوصل  إلى حلول للإشكالية التي طرحها تصرف تفويضي للاتحاد يقضي بتنزيل مشروع إصلاح التنظيم المشترك للأسواق، والذي يشمل تعديلات بنظام أسعار ولوج الفواكه والخضر المغربية للأسواق الأوروبية .

وفي معرض بعث الاطمئنان في نفوس المصدرين المغاربة للمنتوجات الفلاحية ، صرح السيد الوزير في نفس الموضوع : “ لا يمكن أن يتم التوقيع على اتفاقية تتضمن العديد من البنود ليتم لاحقا تبديلها من طرف جانب واحد“. ثم ألحق القول عن آماله في أن يفضي هذا المسلسل التفاوضي  إلى حلول ملموسة تضمن حرية ولوج السلع المغربية لأسواق الاتحاد الاوروبي بأفضل الامتيازات .

ومن بين ما ميز هذه الدورة في مناظرتها ، جلستها الافتتاحية التي استقطبت عددا من أعضاء الحكومة وبعض ممثلي السلك الدبلوماسية المعتمدة بالمغرب ، وعدد من الاطر الفاعلة في قطاع الفلاحة فضلا عن المهنيين ، كما تجدرالاشارة الى تواجد المدير العام ل(الفاو) جوزي غرازيانو دا سيلفا ، كتمثيلية رفيعة القيمة للمنظمة من حيث توثيق الشراكة الاعتمادية مع الملتقى الدولي للفلاحة بمكناس مع منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو). فضلا عن مشاركة شخصيات دولية وازنة من قبيل ووزير الفلاحة السعودي الدكتور فهد بن عبد الرحمان بن سليمان بالغنيم، ووزير الفلاحة والصناعة الغذائية والغابات الفرنسي ستيفان لو فول، والوزير الفلاحة والتغذية الإسباني ميغيل أرياس كانييطي، ووزير التنمية القروية المالي باكاري تريتا، والوزير الإيفواري المكلف بقطاع الفلاحة مامادو صونغافوا كوليبالي….

 

متابعة من مكناس :محسن الاكرمين

mohsineelak@gmail.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)