السجن ثماني سنوات للإطار البنكي الذي حاول تهريب مهاجِرَيْن سِرّيَيْن داخل سيارته بمليلية

01
أصدرت محكمة مليلية أول أمس الثلاثاء، حكما قضائيا في حق مدير وكالة بنكية، حاول تهريب مهاجرين إفريقيين على متن سيارته، ونطقت بالحبس ثماني سنوات نافذة في حقه..

وجاء منطوق الحكم، بعد توجيه تهمة: محاولة تهريب مهاجرين سريين نحو مليلية، وهي تهمة يتعرض صاحبها لعقوبات ثقيلة..

وكانت مصالح الأمن الإسباني بالمعبر الحدودي لمليلية، قد تمكنت نهاية الأسبوع الماضي من توقيف ذات الإطار البنكي الذي يشتغل كمدير لإحدى الوكالات ببلدة فرخانة القصية عن مركز مدينة الناظور بقرابة 20 كيلومتر، حيث حاول تهريب مهاجرين جنوب صحراويين داخل سيارته من نوع „بيجو“..

وتباينت ردود الفعل حول هذا التوقيف، حيث اعتبر مقربون من المعني بالأمر، أن الموضوع مدبر ولا علاقة لهذا الإطار البنكي بعملية تهريب مهاجرين سريين نحو الثغر المحتل..

نوح السرتي

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)