وتستمر خيبات بيادق البوليساريو باسبانيا

g

مبارك السمان

اضطر بعض الموالون لجبهة البوليساريو باسبانيا الى الغاء تلاث محاضرات بمدينة مورسيا باسبانيا احدى هده الندوات كانت مخصصة لإلقاء كلمة من طرف زوجة المراكشي وزيرة الثقافة في جمهورية الرابوني جنوب الجزائر ودالك نظرا للغياب التام للجمهور الذي راهنت عليه قيادة البوليساريو لحضور لقاء المتسكعة الاولى بمخيمات تندوف. 

فبعد ساعة من تأخير انطلاق الندوة أجبر المنضمون على الغاء المحاضرة كما تم إلغاء محاضرة أخرى في نفس اليوم لذات الاسباب كانت ستلقيها أستاذة القانون الدستوري والسياسي في جامعة مورسيا.. ونفس المصير لقيته محاضرة أخرى بعنوان „دور المرأة الصحراوية في النضال“ كانت ستلقيها رئيسة ما يسمى بمنظمة الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية في إسبانيا.

هذه الاحداث تبين بجلاء مدى تخبط قيادة الرابوني جراء الانتكاسات المتتالية الاتية من أوروبا بعد الازمة الاقتصادية التي ضربت القارة العجوز والتي حالت دون حضور الكم الكافي من الجمهور المتضامن مع أطروحة البوليساريو خصوصا بهدا البلد الذي يعيش أزمات حادة بعد الازمة الاقتصادية الخانقة والتي دفعت البعض من الاسبان الى نهج أسلوب الاسترزاق بهذه القضية الانسانية. 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)