بعد شكاية من القنصلية الفرنسية ..أمن وجد يفكك شبكة لتزوير وثائق الحصول على الفيزا

oujda

كشف مصدر أمني من ولاية أمن وجدة أن مصالح الشرطة القضائية تمكنت مؤخرا من تفكيك عصابة إجرامية تتكون من 5 أفراد بينهم فتاة، متورطة في تزوير الوثائق المقدمة للحصول على تأشيرة „شينغن“ من مصالح القنصلية الفرنسية العامة بفاس.

تفكيك العصابة المذكورة جاء بعد شكاية وضعتها مصالح القنصلية لدى مصالح الأمن، والتي أكدت أن أحد الاشخاص المنحدرين من مدينة وجدة تقدم أمام مصالحها بكشوفات بنكية مزورة وبعد البحث مع المعني تبين أنه حصل عليها مقابل مبلغ مالي من طرف فتاة تسير إحدى وكالات تجهيز ملفات التأشيرة ببركان عبر وسيط هو في نفس الوقت خطيب مسيرة الوكالة المذكورة.

بعد اعتقال الفتاة تبين أنها هي الأخرى تشترك في عملية التزوير مع شخصين أخرين ينحدران من مدينة بركان كانا يزودانها بالوثائق المزورة مقابل مبلغ مالي يتراوح ما بين 300 و 400 درهم عن كل عملية، وأفضى التفتيش الذي خضعت له الوكالة المذكورة ومنازل الموقوفين الى اكتشاف وثائق اخرى مشكوك في صحتها احيلت على مختبر الادارة العامة لإخضاعها للخبرة فيما احيل الموقوفين على انظار النيابة العامة لاتخاذ المتعين في حقهم

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)