وفاة شخص بعد إطلاق الرصاص المطاطي من طرف السلطات الاسبانية على مستوى المعبر الحدودي لسبتة

eeee

الفنيدق /متابعة

لفظ مواطن مغربي أنفاسه قبل قليل بمستشفى محمد الخامس بمدينة الفنيدق متأثرا بجروحه بعد إصابته في مناطق حساسة بطلقات الرصاص المطاطي و التي أطلقتها السلطات الاسبانية وذلك بالمعبر الحدودي لمدينة سبتة.

و أقدمت اسبانيا على إغلاق المعبر الحدودي حوالي الثامنة و النصف صباحا  نتيجة الفوضى العارمة وعدم الانتظام في طوابير تسهل عملية عبور المغاربة إلى سبتة خاصة ممتهني التهريب اليوم، مما خلف مواجهات مواجهات عنيفة بين عشرات المغاربة وعناصر أمن مغاربة واسبان، اسفرت عن إصابات وجروح متفاوتة الخطورة في صفوف الجانبين

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)