البرلماني سبيع: الأحزمة الخضراء بتاوريرت تتعرض للإجتثاث و المستفيد مضاربون عقاريون.

404

أمام إستفحال ظاهرة الإعتداء على الاحزمة الخضراء بإقليم تاوريرت و الهجوم المستمر على المجال الغابوي من قبل مجهولين، وجه النائب البرلماني خالد سبيع عن دائرة تاوريرت سؤالا كتابيا مشتركا مع زملاءه أحمد جنفي و نزهة الغالي الى كل من وزير الداخلية و وزير العلاقات مع البرلمان و المجتمع المدني أكدوا من خلاله على اهمية وجود هده الاحزمة الخضراء و حفاظها على التوزان البيئي، غير انه لوحظ في الاونة الاخيرة ان هده الاحزمة تتعرض للباجتتات و في ظروف غامضة و مجهولة للقطع العشوائي و كدا عدة حرائق عرفتها غابات اقليم تاوريرت دون تحديد ظروفها و ملاباستها.
و اشار السؤال الى أن استمرار اقتلاع و احراق الغابات بالاقليم و خاصة العيون الشرقية و دبدو سيؤدي حتما الى الاستيلاء على الاراضي المعنية في غياب رقابة مستمرة و تحديد دقيق.
و يضيف السؤال الى ان هده العمليات تعرفها الطريق الوطنية رقم 6 و الطريق الوطنية المؤدية الى دبدو، مما يتطلب اتخاد إجراءات لضمان مراقبة هده الاحزمة الخضراء بتنسيق مع مصالح المندوبية السامية للمياه و الغابات و محاربة التصحر.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)