جوابا عن سؤال اين ثروة المغرب …نافذ بالحسيمة يحول مشروع ملكي الى وكر للدعارة واستهلاك المخدرات

eeeeeee

كمال لمريني /زايوبريس

تحولت القاعة المغطاة ببني بوعياش باقليم الحسيمة والتي قام جلالة الملك محمد السادس بتدشينها في سنة 2010 الى مرتع للدعارة واستهلاك المخدرات بكل انواعها بعد ان قام احد الاشخاص النافذين بالمنطقة باحتلال ساحتها الخلفية بدون سند قانوني وتحويلها الى مقهى يستقدم اليها العاهرات وتستهلك فيها المخدرات امام اعين السلطات المحلية التي لم تحرك ساكنا لوضع حد لهذا الاحتلال المفضوح للملك العمومي وتدنيس المشروع .

واكدت مصادر مطلعة ان رئيس جماعة بني بوعياش منح ترخيص للمحتل لتشيد كشك بالمكان بمساحة 12 متر غير انه قام باحتلال الساحة المحيطة بالمكان والتي تقدر بحوالي الف متر مربع حولها الى مقهى اصبح معه الولوج الى القاعة من بوابتها الخلفية امرا مستحيلا بعد ان اغلق هذا الباب بواسطة متاريس وضعها بالمكان .

واشارت المصادر ذاتها ان المساحة المحتلة كان من المرتقب ان يشيد عليها ملعب للقرب في اطار المبادرات التي شرف عليها الملك من اجل توفير المشاريع الاجتماعية لساكنة المنطقة غير ان جهات عملت بالتواطؤ مع صاحب المشروع لاحتلال المكان وحرمان ابناء المنطقة من الاستفادة من مشاريع الدولة .

ويعيد هذا الامر السؤال الذي طرحه جلالة الملك محمد السادس خلال خطابه الاخير عن ثروة المغرب .

ويطالب المواطنين بالمنطقة من وزارة الداخلية بإيفاد لجنة للتحقيق في مصير المشاريع التي دشنها جلالة الملك في بني بوعياش ومنها مشروع القاعة المغطاة والضرب على يد كل من سولت له التلاعب في ممتلكات الدولة وثروة المغرب وتدنيس المشاريع الملكية بهذه الطريقة السافرة كما يلتمسون من جلالة الملك محمد السادس القيام بزيارة للمشاريع التي قام بتدشينها في المنطقة للوقوف بنفسه على ما الت اليه .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)