هكذا رد „بوليف“ على مهاجمي لباس حرم بنكيران

xxxxxx

انتقذ الوزير المنتدب لدى وزير النقل والتجهيز واللوجستيك، نجيب بوليف، تعاطي بعض المنابر الإعلامية مع الزيارة التي قام بها رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران إلى واشنطن لحضور قمة الولايات المتحدة- إفريقيا، من خلال استغلال ظهور زوجته بلباس تقليدي „جلباب“ وصرف النظر عن جوهر الزيارة ومضمونها، حسب تعبيره.

واتهم بوليف في تدوينة على صفحته الرسمية بـ“فايسبوك“، تلك الجهات التي وصفها بـ“خفافيش الظلام“، ويعض „الأيادي والعقول“ بـ“العمل في الخفاء، لصنع الحدث، حدث الجلباب“، معتبرا أن هدفها هو „شغل الناس بالمظهر عوض الجوهر.. بالجلباب والقفطان عوض الاستثمار والاتفاقيات الانتاجية والخدماتية الموقعة“.

وقال الوزير في حكومة بنكيران „مرة أخرى يتألم المرء وهو يطالع التعليقات الواردة على المهمة التي يقوم بها رئيس الحكومة لأول بلد من حيث الأهمية في العالم“، مشيرا إلى أن „الكثير من المعلقين لا يهمهم كلمة الرئيس التي وضح فيها أهمية المغرب في العلاقة الاستراتيجية الأمريكية الافريقية“.

وأضاف بوليف „هؤلاء لا تهمهم اتفاقيات الشراكة التي تمت في مجال الطاقة والاقتصاد والخدمات والأمن، ولا يهمهم إعلان الرئيس أوباما عن اختيار المغرب لاحتضان أكبر قمة استثمارية أمريكية افريقية في نونبر من هذا العام، ولا تهمهم الحصة التي سيحصل عليها المغرب في الاستثمارات الأمريكية المقدرة ب 14 مليار دولار بإفريقيا“.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)