فوضى وإصابات في صفوف الجماهير بمهرجان العرائش

a

عاشت ساحة التحرير بمدينة العرائش ليلة اليوم الجمعة 8 غشت، حالة من الفوضى العارمة و الهلع بعد حدوث تدافع بين عدد من الحاضرين في مهرجان عبد الصمد الكنفاوي، الذي تحتضنه المدينة حيث كانوا في انتظار صعود الشابة الداودية للمنصة مما أدى إلى وقع إصابات في صفوف الجماهير .

من جانب أخر ذكرت مصادر، أن الحادث تسببت فيه إحدى الأسر حيث أقدم زوج بطعن زوجته بالسلاح الأبيض بسبب حضورها للمهرجان، مما أدى إلى تدخل عائلة الزوجة بشكل هستيري لتعم الفوضى في المكان ووقوع تدافع بين الحاضرين الذين وقعت بينهم إصابات وصفت بعضها بالخطيرة.

ونتجت الفوضى العارمة لتمتد إلى عدد من المقاهي تكبدت خسائر مادية جسيمة ، إضافة إلى العفس على بعض الاشخاص الذين سقطوا أرضا و جرى نقلهم إلى المستشفى الإقليمي اللامريم فيما فقد البعض الآخر أغراضه الشخصية او أفراد عائلته ، و كل ذلك بسبب بفعل انتشار شائعة تقول أن الامر يتعلق باسعمال السلاح الناري في عمل إرهابي زكى هذا الطرح اشتعال النيران في إحدى العربات المجرورة التي تستمعل في بيع بعض المأكولات و التي انقلبت بفعل التدافع و شائعة أخرى تقول باستهداف المرجان من طرف بعض الجهات المعارضة له و التي أظهرت معارضة شديدة لتوقيت المهرجان سواء عبر مواقع التواصل الاجتماعي أو بعض الأخبار ، و ما زكى هاته الشائعات هو شعارات استعملت في مسيرة تضامنية مع غزة احتضنتها المدينة أمس مثل “ غزة تذبح و العرائش تشطح

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)