رجل أمن متقاعد يضع حدا لحياته وينتحر شنقا بمدينة وجدة

uu

زايوبريس/حميد مختاري

وضع شرطي حدا لحياته شنقا في ساعة متأخرة من ليلة أمس بحي «النصر»، أحد الأحياء الشعبية المتواجدة بشرق مدينة وجدة.

وتعود تفاصيل الواقعة، حينما عثر على الشرطي الهالك جثة هامدة داخل غرفة نوم أحد أبنائه، بعدما عمد إلى لف حبل حول عنقه وربط ما تبقى منه في سقف الغرفة، قبل أن يدفع برجليه الكرسي البلاستيكي الذي استعمله وسيلة للإجهاز على حياته.

وتفيد مصادرنا أن الهلك يبلغ من العمر 48 سنة وكان يعاني من إضطرابات نفسية وهو مادفع إدارة الأمن الوطني إلى اتخاد قرار بإحالته على التقاعد المبكر
وقد تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بمستشفى الفارابي، فيما فتحت مصالح الأمن تحقيقا لتحديد أسباب إقدامه على الإنتحار..

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)