سائق بوجدة يلقي حتفه بعدما اصطدم بعمود حديدي

w

أكدت مصادر مطلعة ان سائق الحافلة التابعة لشركة الشرق لقي حتفه صبيحة يوم الجمعة 17/10/2014 على الساعة 7 صباحا ، بعد اصطدام الحافلة بأحد الأعمدة الكهربائية الموجود على رصيف الطريق قرب معهد تكوين المعلمين سابقا حيث لم ينتبه السائق المسمى قيد حياته الصالحي يحيى للعمود الحديدي الذي كان معكوفا على الطريق العام ليقي حتفه في الحين.للإشارة المتوفى متقاعد من شركة حافلة النقل الحضري وتم استدعائه لسياقة هذه الحافلة دعما لباقي الحافلات التي تشتغل بالخط رقم 25 الذي يعرف اكتظاظا من الركاب خاصة طلاب جامعة محمد الأول.

السلطات المحلية كما الأمنية هرعت إلى عين المكان لإجراء البحث والتحري والوقوف على حيثيات وملابسات هذا الحادث الأليم.
فهل ستتحمل الجماعة الحضرية مسؤوليتها في الموضوع وهي التي لم تنزع الخطر الدائم العمود المكسور فتتسببت بشكل او اخر في الحادثة التي أدت الى وفاة الضحية بحكم تسييرها لورشة الانارة العمومية فكان لزاما تدخلها لازالة العمود او مراسلة الشركة المعنية قصد ازالته .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)