هل يتحمل المعطلون بزايـــــو مسؤولية إلغاء الزيارة الملكية للمدينة ؟

محمد عباسي : زايــــو بريــــــس

لم تنتهي ساكنة مدينة زايو من الحديث عن مجزرة المعطلين يوم الأحد 11 شتنبر الجاري , بعد التدخل العنيف في حقهم من طرف عناصر الأمن الوطني التي كانت معززة بعناصر التدخل السريع , جراء الإحتجاج بالمكان الدي كان من المقرر زيارة جلالة الملك له قصد تدشين بعض المشاريع التنموية بالمدينة , فبعد إصابات متفاوتة الخطورة في صفوف المناضلين مازال الحديث متواصلا حول الأحداث , بل هناك من حمل المسؤولية كاملة إلى المعطلين في قضية إلغاء الزيارة الملكية التي كانت مرتقبة للمدينة , و دلك راجع إلى التحدي الدي أظهرته حركة المعطلين بتوجهها إلى مكان خاص بالملك
فهل يا ترى فعلا المعطلون إرتكبوا خطأ لا يغتفر , حرموا به الساكنة من  عدة مشاريع كانت قد تعود بالنفع على المدينة بكاملها ؟
أم أنهم أصابوا المكان و الزمان حتى يصل صوتهم لأعلى سلطة في البلاد 

هل الحركة نادمة على فعلتها ؟
أسئلة كثيرة ….لا تملك أجوبتها إلا الجمعية الوطنية لحاملي الشهادات العليا المعطلين…

2 تعليقات

  1. ach had adbiz asi abasi kant kanahasbak 3agal
    la 3ala9ata lilmo3atalin bi tajil aziyara
    adif lima3lomatik ana ddiwan al3AMIL banador kan sarab had alkhabar gbal atadakhol dad almo3Atalin
    hadok kayza9iw 3la haghom char3i ach dahom lsidna
    matabgawch tkharb9O bazaf wdirona chi mawadi3 HADIFA
    MACHI TARHONA TASAOLAT RABIYA
    ASTASMIH WA ARGO MIN IDARAT ALMAW9I3 ALMOHTARAMA SAHB HAD ALMAWDO3 LI3TIBATI
    WAKANTALBO MAN SI ABASI MAYTIHCH MARA JAYA FHAD ATASOLAT ALMOHRIJA
    CHOKRAN

  2. أظن أن المقال موجه للطبقة المثقفة و هو متابعة للأحداث الأخيرة و يحق لأي كان أن يعبر عن وجهة نظره في أي مقال , المهم هو أن المقال لم يأتي من خيال إنما هو واقع تزامن مع الزيارة الملكية , سواء كان المعطلون مدنبون في خرجتهم أم لا ففي نهاية المطاف الزيارة تم إلغائها.
    و المقصود من المقال هو إستطلاع للرأي ما إدا كان فعلا المعطلون المسؤولون بالدرجة الأولى أم أنه فقط تخمين لا أكثر

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)