تجديد الثقة في المكتب السابق لفريق نهضة زايو وسط تبيان حقائق واسرار فشل الفريق في الصعود

حميد مختاري-محمد العلوي/زاايــو بريـــس

عقدت جمعية نهضة سوكرافور بزايو جمعها العام السنوي العادي يوم الخميس 22 شتنبر الجاري بدار الشباب في الساعة السادسة مساء، وسط حضور ضئيل يدل على الانحدار الخطير الذي باتت عليه الكرة بمدينة زايو، في حين كان عدم حضور الشخصيات الرياضية بالمدينة دلالة واضحة على بصمة الغدر بالفريق إزاء التدهور المستمر لفريق نهضة زايو رغم أن المدينة تعرف مجموعة كبيرة من اللاعبيين القدماء وكذا المهتمين بالشأن الكروي المحلي. 

وبعد كلمة رئيس فريق نهضة سوكرافور حول الإجراءات والترتيبات للإعداد للجمع العام، قام بعدها بتلاوة التقرير الأدبي الذي ناقشه الجمع العام وتمت المصادقة عليه بالإجماع، وقد جاء في هذا التقرير: أن الجمعية شاركت في الموسم الماضي (2010-2011) بأربع فئات – صغار، فتيان، شبان، كبار- و تقديم عدد المقابلات التي خاضتها كل فئة من الفئات الأربعة مع جميع النتائج التي تحصلت عليها كل فئة، وقد شكر رئيس الفريق المدرب إبراهيم كوردو على المجهودات التي قدمها أثناء تدريب الفئات الناشئة وكذا النتائج التي حققها معهم.

الجمع العام عرف مناقشة مجموعة من المعيقات والمشاكل التي واجهت المكتب المسير أثناء مسيرته، والتي كانت نتائجها خروج مجموعة من اللاعبين من الفريق، على اعتبار أن الفريق كان في أمس الحاجة الي هؤلاء اللاعبين، من أجل إعادة وتنظيم صفوف الفريق، وأثناء النقاش تدخل المدرب نور الدين حاجي وصرح بأن كرة القدم بزايو باتت تعيش لحظاتها الأخيرة، بعد سرده لحقائق همت تورط أحد المسؤولين السابقين في الفريق، وقد تمت المصادقة على التقرير الأدبي بالإجماع.

بعد ذلك تلا رئيس الفريق التقرير المالي وعرضه للمصادقة بعد مناقشته، فتمت المصادقة عليه بالإجماع، بعدها عرف الجمع العام تقديم المكتب المسير للفريق استقالته، بعد ذلك تم تجديد الثقة في المكتب المسير للفريق ومنح الرئيس صلاحية تغيير ثلث أعضاء المكتب السابق. وقد أكد الجمع على ضرورة التفكير في معالجة المشاكل وذلك من خلال تنظيم يوم دراسي يهدف الى طرح المشاكل والمعيقات التي يعاني منها الفريق وتقديم حلول ناجعة من أجل النهوض والرقي بالفريق خاصة وبكرة القدم بالمدينة عامة.

5 تعليقات

  1. مجموعة الشلاهبية ملي شديتوها ونهضة سوكرافور غاديا او كاتهود حتى همشتوها

  2. سيبقى الوضع على ماهو عليه لان تشكيلة المكتب لم تتغير وستبقى السياسة هي الرابح الاكبر

  3. السلام عليكم
    في ما يخص تصريح حماد دعنين لدي مجموعة من التعاليق سؤلخصها في ما يلي
    الرياضة في مدينة زايو شهدت في الاونة الخيرة ركودا وجمودا والاسباب معروفة لذا الجميع عكس ماصرحت به وانصحك ان لا تتعجل في القاء التصاريح حتى تفكر مليا حتى لا يكون محسوبا عليك من انت حتى تتحدت عن الرياضة بمدينة زايو فالجهلاء متلك هم من ساهمو في تخريب المصار الرياضي بالمدينة واعيب عليك سياسسك المشينة وحقدق الدفين وما يتير انتباهي هو اقحام ننفسك في ما لا يعنيك
    كن رجلا وهتم بامور حياتك لانها ينقصها الكتير وفي الاخير فاقد الشيء لا يعطيه والسلام

  4. بداية احيي المكافحين القدامى في فريق نهضة سوكرافور زايو و اقول للحاليين و من سبقهم من نزول الفريق للقسم الثاني هواة و هو ينحدر موسما بعد آخر نظرا لسياسة الترقيع التي نهجتها و تنهجها المكاتب المتعاقبة على الفريق لا فرق بين هذا و ذاك مادامت النتيجة واحدة ..ان مشكل نهضة زايو هو مشكل مادي كبداية ثم مشكل عقلية ثانيا و مشكلة تفكير ضيق ثالثا و مشكل ان هناك اناس يظنون أنفسهم اوصياء على الرياضة بينما هم سبب تدميرها في هذه المدينة العزيزة و هم معروفون لدى الجميع..
    لهذا أقول أن بداية التغيير يجب ان تبدأ بتغيير الإسم فلا يعقل ان فريقا يحمل اسم نهضة سوكرافو زايو بينما هذا المعمل الضخم لا يمنح الفريق و لو درهما واحدا ..هل هذا هو الاحتضان الكروي في زمن الاحتراف ؟ يجب على المسؤولين اولا تغيير الإسم و إزالة إسم نهضة سوكرافو زايو و العدوة للإسم القديم التاريخي للفريق اتحاد زايو
    ثانيا يجب أن تكون هناك دعوة للجميع لحضور الجمع العام للفريق فهل وزعت الدعوات للمهتمين بالشأن الكروي المحلي ؟ بالطبع لم توزع دعوات و لم يتم دعوة هؤلاء للحضور
    الحديث طويل و الهموم أطول لهذا يجب أن أسكت و اتفرج

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)