العيون: القطار يحول جثة شاب إلى أشلاء – صور للمشاهدة

 

زكرياء ناجي / عزيز لاركو

مرة أخرى و في ظرف أقل من أسبوعين ، قتل القطار القادم من مدينة فاس و المتوجه إلى مدينة وجدة ، على بعد أمتار من محطة القطار بمدينة العيون الشرقية في حدود الساعة التاسعة من مساء اليوم الأربعاء 28/09/2011  ،( قتل ) شابا ، محولا جثته إلى أشلاء مترامية
و قد أكدت مصادر من  المكتب الوطني للسكك الحديدية للعيون 24 ، أن الأمر يتعلق بأحد اللصوص ، عمد إلى سرقة حقيبة إحدى المسافرات كانت على مثن القطار القادم من مدينة فاس ، قبل أن يقرر القفز من القطار عند اقترابه من محطة مدينة العيون الشرقية ، مخافة اعتقاله من طرف الشرطة ، خصوصا و أن هده الأخيرة تم أخبارها بالحادث و كان عناصرها في انتظار اعتقاله في المحطة
و على ما يبدو فإن اللص  قفز قبل وقوف القطار ، ليجد نفسه بين عجلات هذا الأخير ، الذي حول جثته إلى أشلاء مترامية  ، عملت عناصر الوقاية المدنية على جمعها من أماكن متعددة ومتفرقة بالقرب من مكان وقوع الحادث ، كما تم العثور على الحقيبة المسروقة و حداء الهالك
و رغم أن الحادث وقع في حدود الساعة التاسعة مساءا ، إلا انه لم يتم اكتشاف الجثة إلا بعد مرور أكثر من نصف ساعة ، و ذلك بعد توقف قطار آخر قادم من مدينة وجدة ، حيث لاحظ سائق القطار وجود شيء ما بجانب السكة ، ليقوم بإخبار المسؤولين الذين أخبروا بدورهم عناصر الشرطة
من جهة أخرى ، فأن العديد من سكان حي الثكنة ( حي الكا ) و حي النخلة ،  و رغم مرورهم بالقرب من مكان وقوع الحادث ، لم يلحظوا أي شيء نظرا لضعف الإنارة و انعدامها في بعض الأماكن بالقرب من محطة القطار بمدينة العيون الشرقية

و قد توقف القطار لبضع دقائق ، قبل أن يواصل طريقه باتجاه مدينة تاوريرت ، حيث تم نقل جثة الهالك من طرف عناصر الوقاية المدنية إلى مستودع الأموات بمدينة العيون الشرقية ، فيما فتحت العناصر الأمنية تحقيقا للتعرف على جثة الشاب المتوفى

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)