أرملة القذافي تطالب بتسليم جثماني زوجها وابنها لدفنهما

طالبت أرملة العقيد الليبي معمر القذافي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الجمعة بتسليمها جثماني زوجها وابنها المعتصم اللذين قتلا برصاص مقاتلي المجلس الانتقالي الليبي لدفنهما، كما نقل تلفزيون الرأي الذي يبث من سوريا.

وأكد التلفزيون أن بيان النعي الذي „قدمته الحاجة صفية حرم معمر القذافي“ يطالب باسم „أسرة معمر القذافي الأمم المتحدة والمنظمات الدولية بإرغام المجلس الانتقالي على تسليم جثامين الشهداء لقبيلتهم لمواراتهم الثرى ودفنهم وفق الشعائر الإسلامية“، وأضاف أن الأسرة دعت كذلك في بيانها إلى „التحقيق في ظروف مقتل الزعيم الليبي ونجله ورفاقه“، واعتبرت اسرة القذافي أن „المشاهد التي بثتها وسائل الإعلام تظهر أن الشهداء قد غدر بهم من قبل الناتو“، ولم تتضح ظروف مقتل القذافي الذي بينت مشاهد الفيديو انه اسر حيا قبل نقله في سيارة.

وأعلن مسؤولون في المجلس الانتقالي انه أصيب في تبادل لإطلاق النار بعد أسره في مدينة سرت لدى وقوعها في أيدي مقاتلي المجلس، وقيل كذلك انه توفي متأثرا بجروحه، كما بينت مشاهد أن المعتصم اسر حيا كذلك ونشرت صور له وهو محتجز لدى مقاتلي المجلس الانتقالي وهو يتحدث ويدخن سيجارة، قبل أن تنشر صورة أخيرة له وهو ميت على سرير المستشفى.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)