باشا مدينة جرسيف ‚مصطفى بنحميدي‘ في ذمة الله

 

انتقل إلى عفو الله تعالى صبيحة يومه الاثنين 24 أكتوبر 2011،  باشا مدينة جرسيف ‚ مصطفى بنحميدي ‚ مختنقا بغاز البوتان المنبعث من موقد بحمام بيته حسب ما رجحته مصادر عليمة لموقع ‚تازاسيتي‘.

و أضافت ذات المصادر، كونه تم العثور على جثة الباشا هامدة و ملقاة على على فراش نومه بثياب الاستحمام و كذا رشاش دوش ملقى على الأرض (مكسور) والماء يتدفق منه، مما رجع فرضية تسرب الغاز الذي أدى الى مصرع باشا المدينة.

حادث استنفر رجال الشرطة العلمية ورجال السلطة المحلية الذين انتقلوا لعين المكان،

هذا و تم نقل الجثة إلى المستشفى المحلي بجرسيف قصد إجراء التشريح الطبي كما تم فتح تحقيق لتحديد ملابسات الحادث.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)