فضيحة :’قناص‘ باب سبتة يفجر فضيحة الارتشاء والتهريب مقابل 5 دراهم ـ فيديو ـ

 

أفاد مصدر مطلع،أن لجنة تفتيش مركزية من المديرية العامة للأمن الوطني والإدارة المركزية للجمارك، مازالت في باب سبتة المحتلة، للتحقق من تورط جمركيين ورجال أمن بتلقيهم رشاوى من مواطنين، الذين يعبرون باب سبتة قصد التبضع أو العمل.

وحسب المصدر نفسه، استنفرت المديرية العامة للأمن الوطني والإدارة المركزية للجمارك عناصرها، بعد أن استطاع „قناص“ جديد تصوير فيديوهات، نشرت عبر الموقعين المعروفين „يوتوب وفايسبوك“، „وقد حصلت هبة ريف على نسخة منه „تتضمن مشاهد لعدد كبير من المواطنين يسلمون مبالغ، قدرتها مصادر مطلعة بخمسة دراهم، من كل وافد على باب سبتة المحتلة.

وإضافة إلى مسؤولين أمنيين انتقلوا إلى باب سبتة المحتلة، كان على رأس لجنة مديرة الجمارك رئيس قسم التدقيق والتفتيش بالإدارة العامة للجمارك، الذي استمع إلى العديد من الجمركيين، وواجههم بكل ما دون بإحدى الصفحات على الموقع الإلكتروني „فايسبوك“، إضافة إلى فيديو تحت عنوان „الرشوة في باب سبتة“، نشر على موقع „يوتوب“.

ومن المنتظر أن ترفع عناصر الأمن والجمارك، المكلفة بالتحقق من صحة المعلومات، التي تتهم رجال الجمارك والأمن بالارتشاء، تقريرا مفصلا إلى كل من المديرية العامة للأمن الوطني ومديرية الجمارك، للكشف عن ملابسات كل ما يتداول بين آلاف المواطنين، الذين يعبرون باب سبتة المحتلة كل يوم.

وذكر مصدر من إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة، لـ“المغربية“، أن عدد عمليات حجز البضائع المغشوشة والمهربة من طرف المديريات الجهوية الثلاث بشمال المغرب، خلال النصف الأول من السنة الجارية، ارتفع بشكل واضح، مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.

يشار إلى أن قضية الرشوة بباب سبتة المحتلة، واشتباه تورط جمركيين ورجال أمن، لا تقتصر على المغاربة، بل سبق أن أوضح تقرير أن رجال الحرس المدني الإسباني، وبعض رجال الأمن الإسبان، يلجأون إلى تقاضي رشاوى لقاء التسامح مع بعض ممتهني وممتهنات التهريب المعيشي، وعدم إجبارهم على الاصطفاف في طوابير البيوت أو السياجات الحديدية.

عن هبة الريف

1 تعليق

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)