فضيحة:مدير يحرم تلميذ من الدراسة ويرغمه على غسل مراحيض المؤسسة ليومين كاملين

dd

في سابقة خطيرة، ارتكب مدير مؤسسة تعليمية مخالفة جسيمة، في المجال التربوي، عندما أرغم تلميذا في الحادي عشر من عمره على تنظيف مراحيض المؤسسة، وحرمانه من حصصه الدراسية لمدة يومين كاملين بسب ذنب لم يرتكبه أصلا. بل اقترفته تلميذة وزعت على أقرانها أوراقا مالية أحضرتها من منزلها.
وحسب شكاية موجهة من والد التلميذ المتضرر إلى عدد من الجهات المسؤولة، فإن مدير المؤسسة وضع التلميذ “س. ل” بمراحيض المؤسسة ليقوم بتنظيفها عقابا له على تسلمه مبلغا ماليا قدره 200 درهم من زميلة له بالفصل، علما بأن مجموعة من التلاميذ الآخرين توصلوا بمبالغ مختلفة من لدن التلميذة.
ووصفت مصادر تعليمية هذه العقوبة الغريبة بأنها “عقوبة جاهلية” تنتمي لغير هذا العصر، خصوصا وأن مدير المؤسسة تعامل باستعلاء مع أسرة التلميذ المتضرر الذي تعرض أمام زملائه لمهانة لن ينساها بسهولة.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)