بلاتير يستقيل من رئاسة „الفيفا“

f

أعلن رئيس „الفيفا“ السويسري جوزيب بلاتير استقالته من منصبه، وهذا بعد أربعة أيام من فوزه بعهدة خامسة على رأس الاتحاد الدولي لكرة القدم في عز زلزال الرشوة الذي أدى الى اعتقال سبعة من اطارات الاتحاد الكروي.

أسبوع غير مسبوق تعرفه اقوى اتحادية رياضية في العالم، فبعد أن تم اعتقال 7 من اطاراتها الاربعاء الماضي بتهمة الرشوة بسويسرا وتحويلهم للولايات المتحدة، جرى مؤتمر „الفيفا“ في ظروف مشحونة عرفت تصاعد بعض الأصوات التي طالبت بلاتير بالرحيل في مقدمتهم رئيس الاتحاد الأوروبي، ميشال بلاتيني.

في نفس الموضوع>>  „الفيفا“… إمبراطورية الفساد؟

ورغم هذا أصر بلاتير على ابقاء ترشحه لعهدة خامسة ضد المترشح الأخير الأمير الاردني علي بن الحسين، وانتهى الانتخاب بفوز بلاتير بعد انسحاب الأمير من الدور الثاني.

وما هي الا أيام ليفاجئ بلاتير الجميع باستقالته من المنصب الذي ظل يشغله منذ 1998 ، وحسب لوائح „الفيفا“ فان تعيين رئيس جديد للاتحاد الدولي لكرة القدم سيتم عبر عقد مؤتمر استثنائي بين ديسمبر 2015 ومارس 2016 ، وسيكون الطريق معبدا لبلاتيني. وفي نفس السياق، يبدو أن الرائحة النتنة لقضايا الرشاوى بلغت أعلى هرم „الفيفا“ فكشفت اليوم يومية نيويورك تايمز أن الأمين العام للهيئة، الفرنسيجيروم فالك تشوب حوله شكوك بتحويل 10 ملايين دولار لأحد المتهمين في قضايا الرشوة في ملف منح كأس العالم لجنوب افريقيا سنة 2010 .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)