مؤلم:والدة بطلة افريقيا المتوفاة غرقا، ترمي بنفسها في البحر بعد علمها بفقدان ابنتها

8

لم تتمالك والدة فدوى الوردي، البطلة المغربية في رياضة التكواندو. التي توفيت قي حادثة غرق اليوم الاحد بشاطئ الصخيرات نفسها، حيث رمت بنفسها في البحر للبحث عن ابنتها ، قبل أن يقوم رجال الوقاية المدنية بمنعها في مشهد أليم تم تداوله هذا المساء عبر شريط فيديو.
وكانت فدوى، التي تبلغ 16 عاما، قد أحرزت على الميدالية الفضية في شهر ماي 2014 رفقة النخبة الوطنية في بطولة إفريقيا بدولة بوتسوانا، و كانت ستمثل المغرب في بطولة العالم في التكواندو.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)