إغتصاب طفلة بالناظور في الخامسة من عمرها والأم تأكد أن الفاعل هو الأب غير الشرعي لها

 

أسماء بالي

علم لدى الدرك الملكي التابع لمركز سلوان أن عناصره تمكنت من إعتقال المتهم بإغتصاب فتاة في الخامسة من عمرها بعدما توارى عن الأنظار لمدة ،وهي التهمة التي وجهتها والدة الطفلة للمسمى “ بودهن ـ بغداد “ غير أن تفاصيل القضية حسب البحث الأولي للضابطة القضائية كشفت عن مجموعة من المفاجئاة

ومن خلال محضر الإستماع لدى الضابطة القضائية والتي حصلت هبة ريف على محتواها ،تبين حسب شهادة جيران المتهم وذويه أن المسماة :فاطمة الزهراء ـ ب“ والمنحذرة من مدينة فاس كانت على علاقة غير شرعية لمدة 07 سنوات مع المتهم ،حيث وحسب ذات الشهود وذويه تمكنت من السيطرة عليها بواسطة الشعوذة ،حيث أضحى بمثابة زوج لها،غير أنه خلال الفترة الأخيرة بدا وكأنه يعود إلى رشده ،مما دفع المتهمة له بإختلاق الأكاذيب مهددة إياه بفضحه عبر بوابة البنت البريئة

وبإعترافها على أنها على علاقة بالمنعني بالأمر ،تم إعتقالها رفقة المتهم تحت الحراسة النظرية بمركز سلوان للدرك الملكي ،لتكشف بعدها على أن الطفلة المغتصبة هي البنت غير الشرعية للمتهم ،وأن هذا الأخير إفتض بكرة إبنته وهو ما أكدته الشهادة الطبية المسلمة لها ،حيث يشير التقرير الطبي أن الفتاة مورس عليها الجنس بواسطة الإحتكاك غير ما مرة مما تسبب لها في جروح على مستوى الفرج

عن هبة الريف

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)