الحموشي يعلن الحرب على رجال الشرطة

c

بدأ عبد اللطيف الحموشي، منذ تعيينه على رأس المديرية العامة للأمن الوطني، حربه على رجال الشرطة المتهمين بـ“الفساد“ بمختلف المناطق الأمنية للمملكة، إذ وضعت المصالح الأمينة بتعليمات من النيابة العامة نهاية الأسبوع الماضي رجلي أمن تحت تدابير الحراسة النظرية بكل من الدار البيضاء وطنجة.

 وحسب ما أوضحه مصدر أمني ليومية „المساء“ في عددها اليوم الإثنين، فإن ضابطا للشرطة يعمل بمدينة طنجة تم توقيفه يوم الجمعة الماضي للاشتباه في علاقته بشبكة دولية لتهريب المخدرات.

 وأكد المصدر ذاته أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن طنجة أحالت على النيابة العامة ضابط شرطة المذكور رفقة سائق حافلة للنقل الدولي بالتهمة ذاتها من أجل معرفة علاقتهما بشبكة التهريب الدولي للمخدرات، مضيفا أن توقيف ضابط الشرطة جاء بعد تحريات دقيقة باشرتها مصالح المديرية العامة للأمن الوطني أسفرت داخل منطقة أمن ميناء طنجة المتوسطي التي يعمل بها الضابط المذكور.

 وأشار المصدر ذاته، إلى أن الأبحاث الأولية التي أجرتها الضابطة القضائية، قادت إلى قرائن قوية تشير إلى مشاركة الضابط في محاولة تهريب كمية من المخدرات، والتستر عن أشخاص متورطين في أفعال إجرامية.

وفي سياق متصل تضيف „المساء“، أوقفت المصالح الأمنية بالدار البيضاء بناء على تعليمات النيابة العامة مفتش شرطة يعمل بمطار محمد الخامس الدولي للاشتباه في تورطه في عملية إرشاء أثناء تأديته لمهامه بالمطار المذكور، وأكد مصدر أمني أن مفتش الشرطة وضع رهن تدابير الحراسة النظرية بمقر ولاية أمن الدار البيضاء بعد تجريده من سلاحه الوظيفي في انتظار عرضه على النيابة العامة المختصة بالدار البيضاء للنظر في ملفه.

نون بريس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)