الجمارك تتسبب في مصرع شاب من العروي حرقا.

xx

زايوبريس .كوم

سيارة تهريب « مقاتلة » من نوع ( رونو ) محملة بعشرات البراميل من البنزين المهرب ، في الساعات الأولى  من اليوم الإثنين 8 يونيو 2015 ، إلى وفاة شاب  في مقتبل العمر  من أبناء مدينة العروي،بعد إحتراقه و تفحم جثته  داخل سيارته  ، كما  احترقت « المقاتلة » بشكل كلي  . 
الحادث الذي وقع  ضواحي مدينة وجدة  ،  أكد شهود لريف سيتي  ، أنه نتج  بسبب  التدخل الغير القانوني لرجال الجمارك  ، حيث  عمدوا إلى التعرض لسيارته برمي سلاسلهم المسننة  نحوها  بشكل مباغث . يضيف ذات الشهود أن الجمارك لم يكونوا في سيارتهم  المهنية بل  في سيارة  مجهولة الهوية. 
 التدخل العنيف هذا  أدى إلى انقلابها  ، قبل أن يسمع ذوي انفجار قوي نتيجة اشتعال النيران التي وجدت ضالتها في المادة الدسمة التي كانت محملة بها والمتمثلة في  البنزين المهرب من الجزائر. 
تشير بعض المصادر أن  مرافق الشاب المتوفي نجى من الحادث رغم إصابته البليغة على مستوى الرجل 
  . 
عادة  ما يقوم  بعض العناصر  التابعة للجمارك المغربية  بمطاردة المهربين    و إعتراض سيارتهم بشكل خطير و متهور مما يتسبب عادة في حوادث سير خطيرة  وذهاب أوراح أناس أبرياء.موهمين  الرأي العام الوطني و الدولي  أنهم يحاربون التهريب، فيما أن العكس ما يحدث تماما ، فكل من لا يدفع رشاوي  يطارد و يكون مصيره مجهولا. 
القضاء على التهريب يكون بإجتثاثه  من بؤره  لكي يبحث مزاولوه عن مصدر رزق أخر ، لا السماح لهم  بتجاوز عدة نقط تفتيش  ،و بعدها   قتلهم  بكل وحشية  في الطرق إنتقاما منهم أو لترهيب الأخرين و إرغامهم  على دفع إتاوات مضاعفة, . 

تعازينا الحارة لأسرة الفقيد و إنا لله و إنا إليه راجعون

عن الزميلة ريف سيتي بتصرف

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)