خطير: اعتداء شنيع على أستاذة اثناء الباكالوريا و ف.د.ش وعموم الأساتذة يستنكرون وينددون.

cc

أصدرت نقابة ف.د.ش على لسان مكتبها الاقليمي بالناظور بيانا تنديديا شديد اللهجة، وذلك على اثر تعرض الأستاذة (ح.ب) لاعتداء شنيع بالضرب والسب والقذف على يد مترشح مرفوقا ومسنودا من طرف والدته،  يومه الخميس 11 يونيو2015  على الساعة  11H07،  أمام المدخل الرئيسي لثانوية عبد الكريم الخطابي وهي التي كانت تهم بمغادرة ذات المؤسسة بعدما أنهت عملها المكلفة خلاله بحراسة مترشحي امتحانات الباكالوريا.ذات البيان صدر للمطالبة باجراء تحقيق نزيه وجدي في واقعة  الاعتداء للتعرف على حيثياتها ومعاقبة المعتدي.

وقد جاءت تفاصيل واقعة الاعتداء هذا، بعدما اعترض سبيل الاستاذة (ح.ب ) المكلفة بالاجراء ضمن فعاليات الامتحانات الاشهادية للباكلوريا، أمام باب المؤسسة التعليمية مركز الامتحان الطالب المترشح رفقة أمه مدعومين بالعديد من الأمهات والتلاميذ مؤاخذين عليها عدم تراخيها في أداء واجبها المهني ورفضها التساهل معهم خلال فترة الامتحان لاستعمال التقنيات الحديثة في الغش، وأثناء موجة الصراخ والسب والقذف الذي واجهت به أم التلميذ هذه الاستاذة باغتها هذا الأخير على حين غرةبضربات على الرأس والوجه تسببت لها في رضوض وكدمات استدعت نقلها الى المستشفى الأقليمي حيث سلمت اليها شهادة طبية تثبت عجزها عن العمل. وهي الوثيقة التي سلمتها بدورها الى الشرطة مطالبة بفتح تحقيق أمني في الموضوع. وللتذكير فقد عرفت ذات المؤسسة اعتداء آخر ابان الفترة المسائية انتهى هو الآخر بنقل الأستادة الأخرى ضحية الاعتداء الى المستشفى الاقليمي ونقل التلميذ المعتدي الى المركز الأمني لاستكمال التحقيق.

واذ تستنكر عموم الشغيلة التعليمية باقليم الناظور وعلى الخصوص المزاولين للعمل بمؤسسة بوعرك مقر عمل الأستاذة، هذا الأعتداء الشنيع على زميلتهم ومعها كافة الاعتداءات التي شهدتها ولا زالت تشهدها هاته الامتحانات الاشهادية.فكل نساء ورجال التعليم يؤكدون للرأي العام الاقليمي والوطني على مبادئهم وقناعاتهم الراسخة في دورهم الوطني لانجاح الاستحقاقات الوطنية ومن ضمنها الامتحانات الاشهادية لنيل شهادة الباكلوريا، ويذكرون بدورهم الدستوري والمهني في ضمان تكافؤ الفرص بين المترشحين وشفافية عملية اجتياز الامتحان الاشهادي للباكلوريا، وكذا أداء مهامهم المهنية الموكلة اليهم ضمن الاجراء. الا أنهم ينتفضون وينددون بهذه الانتهاكات والاعتداءات المتزايدة ضدهم ويطالبون المسؤولين بالنيابة الاقليمية للتعليم والساهرين على حفظ واستثباب الأمنبالدائرة الأمنية بالناظور، العمل على ضمان حقوقهم وحمايتهم من الاعتداءات  داخل المؤسسات التعليمية وفي محيطها.

1

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)