سقوط أكبر إمبراطور ومروج حشيش بين المغرب وأوروبا

 

علم المصدر لدى مصالح الأمن الإسبانية الثلاثاء أن فرقة من الشرطة الوطنية الإسبانية، تمكنت مؤخرا من اعتقال أحد أكبر مهربي الحشيش بين المغرب وأوروبا وهو إسباني الجنسية، وذلك في عملية تمت ببلدة إستيبونا الخاضعة لنفوذ إقليم مالقا، جنوب البلاد.

وأعلنت وزارة الداخلية الإسبانية، في بلاغ لها، أن المتهم الإسباني البالغ من العمر 30سنة، يعد من أكبر المروجين للحشيش بين المغرب وأوروبا بشهادة الخبراء المختصين في مجال مكافحة شبكات المخدرات، مضيفة أن عملية اعتقاله جاءت بعد تفكيك المصالح الأمنية الإسبانية لشبكة تتاجر في الحشيش بمدينة ويلبا الإسبانية، حينها تم حجز لدى الشبكة ما مجموعه 3اطنان و650 كيلوغراما، والكمية ذاتها ولجت حديثا السواحل الأندلسية قادمة من المغرب عبر قوارب رقمية ذات محركات سريعة كان يقودها مغاربة وإسبان متنكرين في زي أمني تابع للحرس المدني الإسباني لإبعاد الشبهة من لدن الدوريات البحرية التي تراقب على طول السواحل الإسبانية.

ووفق ما ذكرته المصادر الأمنية الإسبانية، فإن بارون المخدرات الإسباني نفسه، كان موضوع مذكرة بحث أصدرتها في حقه السلطات القضائية الإسبانية بعدما كان محكوما بالحبس بتهمة إلحاق الضرر بصحة العموم منذ سنة2010، واصفة المتهم ذاته ب“المهم“ في أوروبا في إشارة إلى كونه يعتبر من أكبر المتاجرين في الحشيش بين المغرب وأوروبا.

وأضافت مصادرأن الشرطة الإسبانية، داهمت مقر إقامة بارون المخدرات ذاته، فعثرت على مبلغ مادي قدرته في 26ألف أورو نقدا و60هاتف محمول وكلهم مشغلين وثلاث حواسيب ووثائق مختلفة،.في الوقت الذي أظهرت التحريات والتحليلات التي أجراها المحققون على الوثائق المحجوزة تورط عنصر من دورية الحرس المدني الإسباني الذي تم اعتقاله بتهمة إفشاء أسرار المهنة وتسهيل معلومات لعناصر شبكة تتاجر في المخدرات، كما اقتحمت الشرطة الإسبانية مقر إقامته فعثرت على مبلغ مادي قدرته في 27ألف أورو و100هاتف محمول ووثائق مختلفة وبعض من أجهزة الاتصال المتطورة.

عن هبة بريس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)