إضرام النار والقتل العمد مع التمثيل بالجثة وممارسة الجنس.. جريمة بشعة في مكناس.

j

زايوبريس.كوم

 أوقفت المصلحة الولائية للشركة القضائية في مدينة مكناس، اليوم الخميس (26 نونبر)، شخصين، يبلغان من العمر 20 و21 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهما في إضرام النار عمدا في شقة سكنية والقتل العمد مع التمثيل بالجثة.
وأوضح الولاية، في بلاغ لها، أنه جرى توقيف المشتبه فيهما، أحدهما تلميذ في أحد معاهد التكوين المهني والثاني طالب جامعي، إثر الأبحاث والتحريات التي باشرتها مصالح الأمن الوطني، مباشرة بعد اكتشافها، صباح اليوم الخميس داخل منزل، جثة شخص عازب يبلغ من العمر 54 سنة متفحمة ومفصولة نهائيا عن الرأس.
وأضاف المصدر ذاته أن المعاينات المنجزة مكنت من حجز السكين المستعمل في الجريمة، والعثور على بعض أجزاء الجثة (الرأس) في مكان خلاء قرب حي المنصور، إضافة إلى حجز ملابس شخصية للمشتبه فيهما تحمل عينات من الدم.
ورجحت المعطيات الأولية للبحث، حسب المصدر ذاته، أن يكون الدافع الجنسي وراء ارتكاب الجريمة.

كيفاش/ الصورة من اارشيف

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)