ملك الأردن سيحرر فلسطين وابنه هو المهدي المنتظر على لسان شيخ سلفي

 

بشر „الشيخ“ السلفي ياسين العجلوني في مقطع متلفز بث على موقع الواصل الاجتماعي „اليوتيوب“ اليوم، بخلافة هاشمية تفتح بيت المقدس وتحرره من اليهود.

وقال العجلوني في المقطع المتلفز „نبشر الأمة الإسلامية بأننا نقترب من موعد قيام الخلافة, الخلافة التي ستنزل بيت المقدس, الخليفة الذي سيفتح فلسطين بيت المقدس (فإذا جاء وعد الآخرة ليسوءوا وجهكم وليدخلوا المسجد كما دخلوه أول مرة وليتبروا ما علو تتبيرا)“.

وأكد „العجلوني“ بأن هذا الخليفة „الذي سيبايع في فلسطين بعد أن يفتح الجزيرة العربية وفارس“، وتابع „نحن نرى والله تعالى أعلم بأنه بين أظهرنا, نراه بأعيننا وهو عبدا لله الذي هو الآن يملك في الأردن“.

وأضاف العجلوني بان „هذا الرجل (الملك عبد الله) سيهديه الله تعالى إلى هذا الفتح العظيم، وسنرى بأعيننا إن شاء الله عام 1446 هجرية، والمسجد الأقصى قد أعيد بناءه كأجمل ما يكون، وستجتمع قلوب الفاتحين، فالجيوش التي ستفتح فلسطين ستجتمع على تولية عبد الله هذه الخلافة، لتكون خلافة هاشمية“.

وقال بأن „هذه الخلافة ليست كما نرغب، هي ليست على منهاج النبوية، لأن الخلافة التي على منهاج النبوة ستأتي إن شاء الله على يدي محمد، الذي نحن نظن بأنه ابن لعبد الله هذا؛ عبد الله الثاني ملك الأردن حاليا والله تعالى اعلم“

عن هبة بريس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)