4 حالات إنتحار في يوم واحد بتونس إثنتان منها بسبب البطالة

سجلت أربع حالات إنتحار في مناطق مختلفة من تونس، بالتزامن مع الإحتفال بالذكرى الأولى للثورة التونسية التي أطاحت بنظام الرئيس السابق زين العابدين بن علي في 14 يناير الماضي، وذكرت صحيفة „الأسبوعي“ اليوم أن حالات الإنتحار المذكورة (إثنتان منها بسبب البطالة)،سُجلت يوم الجمعة الماضي، أي قبل يوم واحد من ذكرى إقدام الشاب التونسي محمد البوعزيزي بإشعال النار في جسده في 17 ديسمبر الماضي أمام مقر محافظة سيدي بوزيد،ما أشعل „ثورة تونس“.

وأشارت إلى أن هذه الحالات سُجلت في مدن جندوبة (250 كيلومترا شمال غرب تونس العاصمة)، وبنزرت (65 كيلومترا شمال العاصمة)، وأريانة (الضاحية الغربية للعاصمة)، وطبربة الواقعة على بعد 30 كيلومترا منها شمالا .

وأوضحت الصحيفة أن إثنين من المنتحرين،وهما شابان إنتحرا حرقا إحتجاجا على البطالة،فيما إنتحر الآخران وهما شاب معاق،ورجل تجاوز الـ 60 عاما شنقا، يشار إلى أن ظاهرة الإنتحار في تونس إنتشرت بشكل لافت لدى شريحة كبيرة من الشباب ،وذلك منذ إقدام البوعزيزي على الإنتحار حرقا.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)