السعيدي: مشاركتي في نهائيات أمم إفريقيا غير مؤكدة

 

قال الدولي المغربي أسامة السعيدي، لاعب نادي هيرنفاين الهولندي لكرة القدم، إن مشاركته في نهائيات أمم إفريقيا للأمم المقرر إقامتها مطلع العام 2012، بالغابون وغينيا الاستوائية، غير مؤكدة

مجددا رغبته كبيرة في خوض هذه النهائيات، لكن قبل ذلك يبقى الأساسي في اللحظة الراهنة، في نظره، هو استعادة عافيته.

وأوضح السعيدي في تصريحات صحفية أمس الاثنين، أنه لم يكن باستطاعته إتمام مباراة يوم الأحد الماضي ضد أيندهوفن(5-0) برسم الدورة 18، لشعوره بآلام في ظهره،وبالتالي طالب مدربه باستبداله، وقال في هذا الصدد:“كانت لدي مشاكل مع الظهر، عجزت معها على مواصلة اللعب في مباراة كبيرة، رغم أنني حاولت تحمل هذه آلام لكنني لم أتمكن، لكنني كنت أشعر كما لو أنني تعرضت لطعنة في الظهر. لذا، كان من الصعب علي الاستمرار في اللعب، وفي حال كان العكس، فإنني كنت سأعاني خاصة أنني اشكو أيضا من إصابة على مستوى الفخذ“.

وأكد السعيدي، في التصريح ذاته، أنه لا يعرف ما إذا كان سيكون ضمن عناصر المنتخب المغربي خلال نهائيات كأس إفريقيا 2012، قائلا:“ما زلت لا أعرف ما إذا كنت شأشارك في ألـ“كان“ المقبل أم لا، إنها نهائيات من مستوى عال، وتتطلب المشاركة، وفي حال ما إذا استعدت عافيتي، سأكون حاضرا، لكن إذا كان العكس، فلن يكون بمقدوري الذهاب إلى هناك“.

يذكر أن السعيدي سبق له أن غاب عن صفوف هرينفاين لمدة فاقت ثلاثة أسابيع، جراء آلام في الكتف، إذ لم يعد إلى تعزيز فريقه الحالي إلا في المباراة ضد أكسيلسيور(5-0)، برسم الدورة 17 من الدوري الهولندي الممتاز.

وتأتي إصابة السعيدي، في وقت يستعد فيه البلجيكي إريك غيرتس مدرب المنتخب المغربي، وضع اللمسات الأخيرة للائحة الأولية للعناصر الوطنية، التي ستدخل المعسكر الإعدادي لهذه التظاهرة القارية، وهو ما سيجعل غريتس في وضع صعب، خاصة أنه يواجه إلى جانب إصابة بعض اللاعبين (نادر لمياغري وأيوب الخاليقي“الوداد البيضاوي“، رشيد السليماني „الرجاء البيضاوي“، أحمد قنطاري „بريست“، مشكلا آخر يتمثل في فقدان بعض اللاعبين لرسميتهم مع الفرق التي يلعبون لها، من قبيل مروان الشماخ(أرسنال)، وعادل تاعرابت(كوينز بارك رانجرز)، منير الحمداوي وإسماعيل العيساتي(أجاكس أمستردام)، بدر القادوري(سلتيك غلاسغو).

يشار إلى أن العديد من الفرق أبدت رغبتها في التعاقد مع السعيدي، نظير تألقه منذ انطلاق الموسم الكروي الحالي سواء مع هيرنفاين أو أسود الأطلس، في مقدمتها أيندهوفن وفاينورد روتيردام(هولندا) وباري سان جيرمان (فرنسا)، وجوفينتوس (إيطاليا)، وشتوتغارت (ألمانيا)، وإيفرتون (إنجلترا)، وطرابزون (تركيا) علما أنه مرتبط مع هيرنفاين بعقد يمتد إلى نهاية يونيو من العام المقبل.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)