مباراة إفريقيا الوسطى والمغرب بدون جمهور

أكدت مصادر من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (كاف) أن هذا الأخير قرر إجراء مباراة المنتخب المغربي أمام نظيره لجمهورية إفريقيا الوسطى يوم 4 شتنبر المقبل في العاصمة بانغي بدون جمهور.

وأضافت نفس المصادر أن قرار إجراء المباراة التي تدخل في إطار الجولة الخامسة من تصفيات المجموعة الرابعة المؤهلة إلى نهائيات كأس أمم إفريقيا لكرة القدم المقررة نهائياتها في الغابون وغينيا الاستوائية عام 2012 ، جاء بعد أحداث الشغب التي شهدتها المباراة التي استضاف فيها منتخب جمهورية إفريقيا الوسطى نظيره التنزاني والتي آلت نتيجتها لفائدة الأول بهدفين مقابل واحد.

وكان منتخب تنزانيا تقدم باحتجاج لدى الكاف على ما تعرض له من مضايقات في بانغي أدت إلى هزيمته بهدفين مقابل واحد، بل ذهب إلى حد المطالبة بإعادة المباراة لكن الكاف اكتفى بمعاقبة إفريقيا الوسطى بإجراء مباراته المقبلة ضد المغرب بدون جمهور.

يشار إلى أن فوز منتخب جمهورية إفريقيا الوسطى على نظيره التنزاني مكن الأول من رفع رصيده إلى 7 نقاط بفارق الأهداف خلف المنتخب المغربي المتصدر والذي كان سحق ضيفه الجزائري برباعية نظيفة السبت الماضي في مراكش.

أما تنزانيا فتجمد رصيدها عند 4 نقاط في المركز الثالث بفارق الأهداف أمام الجزائر صاحبة المركز الأخير.
ومن شأن قرار الاتحاد الإفريقي إجراء المباراة بدون جمهور أن يخدم مصالح المنتخب المغربي الذي لا بديل له عن الفوز في هذه المباراة لضمان التأهل إلى النهائيات، لأنه لحد الآن لم يضمن ذلك بل أصبح مهددا بالإقصاء لا قدر الله إذا انهزم في بانغي أمام منتخب جمهورية إفريقيا الوسطى.

ففي حال انهزام المنتخب المغربي سيرتفع رصيد منتخب جمهورية إفريقيا الوسطى إلى 10 نقاط بينما يتجمد رصيد المغرب عند 7 نقاط وهنا لا فائدة من فوز المنتخب المغربي على تنزانيا في المغرب في الجولة الأخيرة من التصفيات، لأن الفصل سيكون في هذه الحالة بالاحتكام إلى النسبة الخاصة بين المنتخبين المغربي وإفريقيا الوسطى وهنا سترجح كفة الأخير لأنه كان حقق التعادل (0-0) في المغرب.

وتنص قوانين (الكاف) على المفاضلة بين فريقين أو أكثر يتساوون في النقاط حيث الفصل يتم حسب عدد النقاط المسجلة في المواجهات المباشرة بين المنتخبات المعنية. وفي هذه الحالة عند تساوي المنتخبات الثلاثة تتأهل إفريقيا الوسطى لأنها تكون حققت أمام المغرب والجزائر (في اللقاءات المباشرة) 7 نقاط.
وعليه فالخيار الأوحد أمام أسود الأطلس هو تحقيق الفوز في بانغي وتفادي الوقوع في الحسابات المعقدة.
وفيما برنامج باقي مباريات المجموعة الرابعة:
– 3 أو 4 شتنبر 2011:
إفريقيا الوسطى – المغرب.
تانزانيا – الجزائر.
– 8 أو 9 أكتوبر:
المغرب – تانزانيا.
الجزائر – إفريقيا الوسطى.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)