حقيبة „الخارجية“ للعدالة والتنمية، و“الداخلية“ للحركة و“الصحة“ في يد التقدم والاشتراكية وحزب الاستقلال ينال حصة الأسد

 

علمت „كود“ من مصادر حزبية أن حزب الحركة الشعبية نال حقائب الداخلية والطاقة والمعادن والسياحة، بالإضافة حقيبتين لم يتم الكشف عنهما بعد، فيما نال، حسب مصادر „المصدر“ حزب الاستقلال حقائب الفلاحة والصناعة والتجارة والشبيبة والرياضة بالإضافة إلى مناصب أخرى.

أما حزب العدالة والتنمية، فنال بالإضافة إلى المالية والعدل والسكنى والتعليم وزارة الخارجية والثقافة والإعلام والشؤون العامة للحكومة ووزارات أخرى، فيما نال، حسب مصادر „كود“، حزب التقدم والاشتراكية وزارة الصحة، بالإضافة إلى التعليم العالي وكتابة الدولة في الخارجية والشغل. ويتوقع أن تسند هذه الحقائب إلى نبيل بنعبد الله وكجمولة بنت أبي والصبيحي والصديقي.

وهذه أول مرة تسند حقائب وزارات السيادة إلى أحزاب سياسية، ويتوقع أن تسند، حسب مصادر „كود“ الخارجية إلى سعد الدين العثماني، فيما يتوقع أن تنسد وزارة الداخلية إلى محاند العنصر.

وسيكون عدد وزراء الحكومة ثلاثين وزيرا فيهم وزير دولة بدون حقيبة سينالها عبد الله باها، نائب الأمين العام لحزب „العدالة والتنمية“، كما سيعين القصر وزارتين الأوقاف والشؤون الإسلامية والوزارة المنتدبة لدى الوزير الأول مكلفة بإدارة الدفاع.

وكان حزب العدالة والتنمية قد قرر بعد اتفاق أقرب إلى العهد على عدم الحديث إلى الصحافة أو تسريب معطيات على لائحة الوزراء المرشحين للاستوزار

عن هبة بريس

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)