ثريا بن مهاود.. مغربية تتعرى مُجددا على مجلة „باي بوي“ الشهيرة

 

اختارت المغربية „ثريا بن مهاود“ من مواليد 1977 بضواحي مدينة اوتريخت الهولندية، أن تبدأ مسيرتها في عالم الموضة و عروض الازياء.. واستطاعت ثريا رغم صغر سنها، ان تقتحم عالم الشهرة من اوسع ابوابه، فشاركت في واحدة من أشهر المسلسلات التلفزيونية الهولندية „هارستلاغ“..وفي شتاء 2003 ، شاركت ثريا في فيلم „شوف شوف حبيبي“ الذي استطاعت خلال دور „ليلى“ أن تشارك في مهرجان برلين السينمائي المعروف..

وكانت نقطة التحول في حياة ثريا هي اختيارها لخلافة عارضة الأزياء „ناعومي كامبل“ في تصوير إعلان شركة اتصالات ايطالية خاصة..و في خريف 2005 سافرت ثريا إلى لاس فيغاس من اجل المشاركة في فيلم أمريكي جديد، حيث لعبت دور „السعدية“.. لتستقر بعدها في مدينة „لوس انجلس“ للعمل هناك

المنحى التصاعدي للشهرة، شجَّع المغربية ثريا للتعاقد مع مجلة امريكية متخصصة في „البلاي بوي“ الخص بالصور الفاضحة و العارية..وتم ذلك بعد مفاوضات عسيرة نضرًا للاعتراضات التي لاقتها الفنانة المغربية من محيطها الاسري المحافظ.. لتظهر أخيرًا „ثريا“ عارية على غلاف مجلة بلاي بوي في نسختها الهولندية. مُحدثة بذلك تقززًا في الاوساط المحافظة من الجالية المسلمة بهولندا.

وتجدون اسفله، نسخًا من الصور الفاضحة التي تجرأت الشابة المغربية على تصويرها لصالح مجلة الاباحية „بلاي بوي“ الشهيرة:


ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)