الأحد 1 يناير 2012 - 6:44 مساءً

انقسام بين زوار “يوتيوب” بشأن مصداقية فيديو لمعلم يمارس العادة السرية أمام تلميذاته

 

تداولت مواقع ومنتديات مغربية فيديو لمدرس قالت إنه يقوم بممارسة “العادة السرية” أمام التلميذات داخل إحدى المدارس في الدار البيضاء.

وذكرت هذه المواقع أن المعلم المتخصص في مادة العلوم الطبيعية يعمل بالمدرسة الثانوية بالكندي التابعة لمدينة الدار البيضاء، مشيرة إلى أن الفتاة التي فضحت هذا الفعل الشنيع تم تحويلها إلى مجلس تأديبي، بينما لم يتم توقيع أي عقوبة بحق المعلم!

ولم يتسن لنا التأكد من مصداقية الفيديو المتداول، ونظرا لما يحتويه الفيديو من مشاهد غير لائقة تحفّظنا على نشره.

وبمجرد نشر الفيديو على موقع “يوتيوب” انهالت التعليقات التي تهاجم هذا الشخص وجريمته أمام تلميذات بعمر بناته، حيث وصفه البعض أنه لا يرقى للقيام بمهمة “معلم الأجيال”.

فقد قال العضو “MsMidovish”: “أستاذ يستحق الطرد، والناس الي باغيين يسترو عليه وكايقولو أنه كان كايمسح النظارة، فلاحظوا أنه في الدقيقة 0:03 فاش كايدور وجهوا كايضربلو الضو ديال الشمس فالنضاضر والظاهر أنه دايرهم من قبل يعني مكيمسحهومش، للأسف تدنّت أخلاق هذا الإنسان إلى هذا الحد لا حول ولا قوة إلا بالله”.

أما العضو ” adamthewolf1 21 hours ago” فقال: “بالله عليكم هل هؤلاء تلاميذ أصلا من شكلهم تعرفهم ضاع المغرب.. نفترض أن الفعل الذي ذكرتموه صحيح.. الأولى أن تكلموا الأستاذ وتنصحوه ولا تشهِروا به، ورحم الله من ستر مسلما، ومن ستر مسلما في الدنيا ستره الله يوم القيامة، أما أن تشهّروا به وتعلنوها أمام الجميع وكأنكم قبضتم على رمز الفساد في بلاد الله فهذه صبيانية مقيتة، والظاهر أن بينكم وبين الأستاذ عداوة سابقة وتريدون الانقضاض عليه”.

أما العضو azwan 10″” فدافع عن المدرس المتهم، وقال: “كيف تقدفون هدا الرجل بمثل هاته التهمة، بفيدو صورته فتاة محالة على المجلس التأديبي، لقد تفحصت جدا هذا الشريط، ثم اتضح لي أنه يمسح إما نظاراته، أو يمسح شيئا آخر.. ألم يكن بالأحرى التحرّي في الأمر وطرق باب المؤسسة والأستاذ لمعرفة الحقيقة، يا من تدّعون حقوق الإنسان”.

عن هبة بريس

أوسمة :

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات




Optionally add an image (JPEG only)