مهاجر ينشر السيدا بين فتيات فاس بدافع الانتقام

t

زايوبريس.كوم

أوقفت مصالح الأمن أوقفت بفاس، يوم الخميس، مغربيا مهاجرا بهولندا، مصابا بداء فقدان المناعة المكتسبة (السيدا)، من داخل فيلا فاخرة بحي بدر بمقاطعة أكدال، بتهمة نشر الفيروس بين فتيات يستدرجهن ويغريهن بالمال، قبل إسقاطهن في فخه والانتقام منهن.

و وفق صحيفة الصباح لعدد الغد، فإن عناصر الأمن اعتقلت، رفقة الشاب الذي أحدث حسابا خاصا بموقع « فيسبوك » استدرج من خلاله ضحاياه، فتاة أوقفت بدورها قبل وضعهما رهن الحراسة النظرية وإحالتهما، وكل من يثبت تورطه معه أو مشاركته في الفعل الجرمي، على النيابة العامة المختصة، لاتخاذ المتعيّن قانونا في حقهم.

و تابعت نفس اليومية أنه تمت مباغثته متلبسا بالفيلا، بناء على إخبارية توصلت بها تفيد تسخيرها في ممارسة الدعارة واستقطاب الفتيات الحسناوات بنية مبيتة للانتقام، طالما أن فتاة عاشرها سابقا كانت سببا في إصابته بهذا الداء الذي يتلقى العلاج منه منذ مدة طويلة.

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)