صادم ..انتحار موظف بالسجن المحلي شنقا.

زايوبريس.كوم

أقدم موظف يشتغل بالسجن المحلي بالسمارة على وضع حد لحياته حيث قام بشنق نفسه بمنزله المتواجد بالحي الحسني قرب الخزينة الاقليمية.

هذا، و يبلغ الهالك  من العمر 34 سنة متزوج وله بنت ومن مواليد مدينة الطنطان سنة 1983 حاصل على الاجازة من جامعة ابن زهر باكدير وقد اكد كل من يعرفه انه كان قيد حياته معروف بالاخلاق الحسنة.

إلى ذلك، ترجح مصادرنا، أن سبب الانتحار حسب اقارب الهالك الى ادمانه على القمار والديون المتراكمة عليه اضافة الى ان اجرته لم تعد تسد حاجيات الاسرة بسبب اربع قروض تقتطع منها زد على ذلك مشاكل مع زوجته التي هددته بالطلاق في ظل الوضعية التي وصل اليها .

zaiopress.com

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)