جمعية „ودادية كاديم للتنمية المستدامة والبيئة “ بويسلان تحتفي بيوم إفريقيا.

زايوبريس.كوم/متابعة محسن الأكرمين.

سبق التميز حققته „جمعية ودادية كاديم للتنمية المستدامة والبيئة“ بالاحتفال  ب“ يوم إفريقيا “ كعلامة حصرية. احتفال جاء تماشيا مع الرؤية الإستراتيجية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله في الانفتاح على الحقل الإفريقي باعتباره الامتداد الطبيعي للمملكة المغربية، وتنويع دبلوماسي يلامس سياسة القرب والأولويات التي تخدم القضايا الوطنية. حيث اعتبر السيد مصطفى الوردي مدير المهرجان أن “ المناسبة كانت غالية بعودة المغرب إلى مقعده في الاتحاد الإفريقي، وقد قرر أعضاء الجمعية إحياء „يوم إفريقيا“ كل سنة“.

هذا وقد تم  تنظيم يوم السبت 18 مارس 2017 ، في ملعب لافارج التاريخي بويسلان مهرجانا كرويا جمع بين قدماء لاعبي المنتخب المغربي الوطني وثلة متنوعة من اللاعبين الأفارقة خاصة التي كانت دولهم السند القوي في رفع الراية المغربية ضمن مكونات الاتحاد الإفريقي.

مباراة استعراضية انتهت بالتعادل (2-2)، ووجوه سطع نجمها عاليا في مجال كرة القدم المغربية حضرت إلى ويسلان في “ يوم افريقيا“، فرس/ البوساتي/ بيدان…واستطاعت شد الجمهور المخضرم وحتى الشباب منه جاء ليستكشف الوجه الماضي المشرق للكرة المغربية الحاضر في ملعب لافارج.

ومواكبة مع المقابلة الاستعراضية تم تقديم هدايا رمزية لوجوه إعلامية ورياضة  وفنية وجمعوية بمكناس نذكر منهم الإعلامي الحاج عبد  اللطيف الشرايبي، واللاعب الدولي والمدرب الوطني الحاج حمادي احمدوش، والسيدة وفاء البقالي رئيسة جمعية فاطمة الفهرية، والسيد مصطفى الرحموني ومحمد المزكاري، وعن فتح ويسلان السيد احمد اشعيب وحمادي بوجرحة من أقدم لاعبي ويسلان، و جمعية صداقة ورياضة لقدماء لاعبي المنتخب المغربي، دون إغفال فريق المنتخب الإفريقي الصديق.

و في مجال الصحافة الرياضية  تم تكريم السيد يوسف بلحوجي،و السيدعزيز الفاشان، والسيد فريد الواريشي،و السيد الأكرمين محسن.

واختتم اليوم بأنشطة فنية أصيلة، حيث استمتع الحضور بقصيدة من الملحون تسرد العلاقة التفاعلية بين المملكة والدول الإفريقية من إنشاد الشابة المكناسية المتألقة فاطمة رحال. الحفل الختامي حضره ملكة جمال المغرب سفيرة السلام أمينة العوني، وسفيرة القفطان المغربي نورة الرك، وخبيرة التجميل خديجة سيمون، عبد الحكيم الرحموني، وطاقم التحكيم الذي أدار المباراة.

يوم إفريقيا سجل متابعة متميزة وتنظيم محكم، وفتح الفرجة على مصراعيها لكل ساكنة ويسلان، فتحية ل“جمعية ودادية  كاديم للتنمية المستدامة والبيئة“ والتي عودت الحضور بالجديد .

 zaiopress.com

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)