أمي ..بقلم أسماء باشطور.

زايوبريس.كوم

يامن وهبتلي الدنيا وأنت فيها جنتي
لولاكي لفارقت الروح جسدي
بك أحيا وفيك موطني
حنينك أدمى قلبي أوبالأصح معصمي
سأظل أتذكرها وهي تجرني من يدي
في صبح اليوم التالي
بعد بكائي وهروبي
من أول يوم دراستي
أمي خرجت من أعماقك باكيا
ورحيلك عني سكن القلب
صمتا رهيبا مذوياً
إلى كل أم رمز الحنان التي ضحت بالنفيس والرخيص
من أجل الاستمرار والبقاء 

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)