تقنين استخدام القنب الهندي لأغراض طبية وعلمية بالارجنتين .

زايوبريس.كوم

صادق مجلس الشيوخ الأرجنتيني، مساء أمس الأربعاء، على مشروع قانون يسمح باستعمال نبتة القنب الهندي لأغراض طبية وعلمية وفي الصناعة الصيدلية، غير أن القانون أقر منع زع النبتة من طرف المزارعين.

ويسمح القانون، الذي سبق أن صادق عليه مجلس النواب في شهر نونبر الماضي، باستعمال الزيت المستخلصة من نبتة القنب الهندي في الوصفات الطبية، كما يسمح لوزارة الصحة الأرجنتينية بتوزيع الأدوية المصنعة من هذه النبتة للعلاج من العديد من الأمراض، مثل الصرع و الزهايمر.

واشارت وكالة „تيلام“ الأرجنتينية الرسمية للأنباء إلى أن المصادقة على مشروع القانون تمت بالإجماع، وفي وقت كانت فيه العديد من الأمهات والأطفال الذين يدعمون مشروع القانون ينتظرون في قاعة مجاورة لمجلس الشيوخ المصادقة على المشروع.

وأضافت أن هذا القانون الجديد يوفر إطارا تنظيميا للبحث الطبي والعلمي للاستعمال الطبي والعلاجي لنبتة القنب الهندي، وكذا لوضع برنامج وطني للدراسة والبحث حول استخداماتها.

ويحدد القانون، الذي حظي بدعم منظمات من المجتمع المدني تضم، على الخصوص، آباء اطفال مرضى بحاجة للعلاج بزيت القنب الهندي، إطارا تشريعيا يضمن الولوج إلى هذه المادة لفائدة بعض المرضى، ويسمح باستيراده إلى أن تستطيع الأرجنتين إنتاجه.

وانضمت الأرجنتين، بعد إقرار إطار قانوني لاستعمالات القنب الهندي ومشتقاته، إلى دول أخرى بالمنطقة مثل كولومبيا والشيلي وأوروغواي، التي كانت أول دولة في العالم أخرجت قانونا يشرع إنتاج القنب الهندي وبيعه تحت إشراف الدولة منذ أبريل 2014، في تجربة غير مسبوقة في العالم تتخطى حدود المبادرات التي أطلقتها خصوصا هولندا وإسبانيا في هذا المجال.

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)