انتشار ظاهرة „القمل“ وسط تلاميذ الابتدائي بالجزائر ومخاوف من انتقال العدوى للمغرب .

زايوبريس.كوم

تفيد، آخر تقارير وزارة التربية الوطنية، أن ظاهرة “القمل” قد انتشرت عبر 12 ولاية إلى حد الساعة، وسط تلاميذ الطور الابتدائي بشكل رهيب، بسبب انتقال العدوى بسرعة لانعدام شروط النظافة وغياب تام لوحدات الكشف والمتابعة الصحية بالمدارس، مما دفع بالوصاية إلى إيفاد لجان تحقيق للمؤسسات التربوية لضبط عدد المصابين للحد من الظاهرة. وذكرت مصادر صحفية ، مطلعة، أن المعطيات الأخيرة للمصالح المختصة لوزارة التربية الوطنية، تؤكد أن ظاهرة “القمل” وسط تلاميذ الابتدائي قد اجتاحت 12 ولاية في ظرف أسبوع فقط، ويتعلق الأمر بولايات الجزائر العاصمة على مستوى مديريتي الجزائر وسط والغرب باستثناء الجزائر وسط التي لم تنتشر بها الظاهرة، المدية، تيبازة، جيجل، تبسة، مستغانم، الأغواط، مؤكدة أن عوامل عديدة قد عجلت بانتشار العدوى بسرعة فائقة وسط المتمدرسين، أبرزها انعدام شروط النظافة، غياب الصحة المدرسية إلى جانب عدم قيام بعض وحدات الكشف والمتابعة بتنظيم أيام للتحسيس بالظاهرة وكيفية الوقاية منها. وتسود مخاوف من أن تنتقل الظاهرة إلى المغرب، على اعتبار عامل القرب الجغرافي للمغرب من الجزائر، مما يستدعي أخذ الحيطة والحذر من السلطات بالمملكة للحيلولة دون انتقال العدوى إلى أراضيها، خصوصا في جهة الشرق الحدودية

zaiopresscom

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)