إصابة طفل برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي واختطاف 5 شبان آخرين

زايوبريس.كوم

تعرض طفل فلسطيني للإصابة برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي واختطف خمسة شبان آخرين على يد “مستعربين” ، مساء أمس الجمعة، خلال مواجهات اندلعت وسط مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية.

وأبرزت مصادر أمنية فلسطينية أن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع ، خلال المواجهات التي اندلعت وسط المدينة ، ما أدى إلى إصابة الطفل مؤمن عويضة مسك (14 عاما) بعيار حي في قدمه، إضافة إلى إصابة آخرين بحالات اختناق.

وتابعت المصادر ذاتها أن جنود الاحتلال اعتدوا على الشابين تيسير محمد عويوي (18 عاما) ويعقوب مصطفى القواسمي (18 عاما)، ما أدى إلى إصابتهما بجروح ورضوض نقلا على إثرها إلى المستشفى، في حين اختطفت قوة من “المستعربين” خمسة شبان، لم تعرف هويتهم بعد ، خلال المواجهات التي اندلعت وسط المدينة.

والمستعربون هي وحدات سرية وخاصة تابعة لشرطة الاحتلال الإسرائيلي، وتطلق عليها ألقاب ونعوت كثيرة، منها ” فرق الموت”، ويندس أعضاؤها بملامح تشبه الملامح العربية وسط المحتجين والمتظاهرين الفلسطينيين، حيث يلبسون لباسهم وكوفيتهم ويتحدثون بلسانهم، ويتعلمون تفاصيل الحياة الفلسطينية ودراسة تاريخ العرب والفلسطينيين ولغتهم وعاداتهم، وسرعان ما ينقلبون ضدهم عنفا واعتقالا لصالح القوات الإسرائيلية.

من جهتها، ذكرت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان، أن قوات الاحتلال أطلقت قنبلة صوت تجاه مستشفى الخليل الحكومي من خارج أسوار ه، ما أدى لتحطم باب قسم الطوارئ، مؤكدة عدم وقوع إصابات بين صفوف الطواقم الطبية أو العاملين بالمستشفى.

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)