منابر إعلامية تقتل سيدة الطقس الناظورية „سميرة الفيزازي“ وعائلتها تدخل على الخط.

زايوبريس.كوم/ متابعة

نشرت عدد من المنابر الإعلامية صباح اليوم الجمعة خبر وفاة سيدة الطقس الأولى في المغرب، سميرة الفيزازي. هذا، و نفس مصادر من أسرة الفيزازي، كل الأنباء التي راجت بخصوص وفاتها، واصفة إياها ب”العارية عن الصحة”، واوضحت ذات المصادر، بأنها لا زالت على قيد الحياة تقاوم و تصارع مرض السرطان، مشيرة بانها غادرت المصحة التي دخلت لها بحر هذا الأسبوع بعد تحسن حالتها الصحية. إلى ذلك، تعيش الإعلامية المغربية سميرة الفيزازي  وضعيا صحيا حرجا، بعدما اشتد عليها مرض سرطان الثدي، و طالب أهلها كل المحبين بالدعاء والتضرع إلى الله كي يشفيها يذكر أن سميرة الفيزازي ، تتحدر من مدينة الناظور، درست المرحلة الابتدائية والثانوية بمدينتها الأم قبل أن تنتقل إلى العاصمة الرباط لإكمال دراستها الجامعية، وهناك التحقت بالقناة الأولى حيث تربعت على عرش النشرة الجوية على نفس القناة لأزيد من ربع قرن.

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)