تونسي يهاجم أمنيين بسكين في المحطة المركزية بميلانو.

زايوبريس.كوم/ متابعة

اعتقلت السلطات الإيطالبة مهاجرا تونسيا هاجم جنديين وشرطيا بواسطة سكين، أصاب اثنين منهم بجروح، وهو نفسه الذي تحدثت عنه وسائل الإعلام وقالت إنه مغربي الجنسية.

ووقع الحادث في وقت متأخر من بعد ظهر أول أمس الأربعاء في المحطة المركزية في ميلانو، خلال إجراءات المراقبة الروتينية التي تقوم بها عناصر الشرطة الإيطالية للتحقق من الوثائق، حسب ما أوردته صحيفة “كورييري دي لا سيرا” الإيطالية.

الحادث وقع حوالي الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي، عندما تمرد المهاجر التونسي على جنديين وضابط شرطة السكك الحديدية، الذين طالبوه بالإدلاء بوثائقه، فهاجمهم بواسطة سكين متسببا في جرح الشرطي وأحد الجنديين.

وذكرت الصحيفة أن المهاجر التونسي سبق أن اعتقل على خلفية قضايا تتعلق بالمخدرات، وقد تم إلقاء القبض عليه من قبل شرطة محطة ميلان المركزية، فيما تم نقل الشرطي والجندي الإيطاليان إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية.

ووفقا لـ”كورييري ديلا سيرا”، فلم يرد اسم المعتقل على قائمة الأشخاص الذين يشك في إمكانية ارتكابهم لأعمال إرهابية، ولكن يعتقد أنه مال نحو التطرف الديني في الأشهر الأخيرة.

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)