بركان : الأشغال على قدم وساق لتوسيع وتهيئة سوق سيدي أحمد أبركان لاحتواء الباعة الجائلين.

زايوبريس.كوم/ متابعة

قام السيد عبد الحق حوضي عامل صاحب الجلالة على إقليم بركان يومه  الجمعة 19  ماي2017 بزيارة  تفقدية جديدة لسوق القرب سيدي أحمد أبركان الذي يشهد توسعة كبيرة من خلال إنزال مجموعة من آلات الحفر و الشاحنات لتهيئته. و تعتبر هذه الزيارة الثانية من نوعها في ظرف أسبوع بعد تلك التي قام بها يوم الخميس 11 ماي 2017 ، وذلك للوقوف عن كثب على سير أشغال الشطر الثالث بهذا الفضاء التجاري و ما مدى استجابته  لحاجيات التجار المستفيدين ووضع إستراتيجية واضحة لإيواء جميع الباعة الجائلين و تمكينهم من محلات قارة بهذا السوق والذي من المنتظر أن يكون قطبا تجاريا بامتياز. كما دخل السيد العامل في حوارات مع التجار و الساكنة المجاورة لهذا السوق لحل بعض المشاكل التي يعانون منها و دراسة الحلول المناسبة لها في أقرب الآجال.

و تجدر الإشارة إلى أن سوق القرب لسيدي أحمد أبركان يتم انجازه عبر ثلاث أشطر ويخضع حاليا لعملية التوسيع نظرا للطلبات المتزايدة للتجار في الاستفادة من محلات تجارية بهذا السوق و التي ستساهم في تنظيم الحركة التجارية بالإقليم و توفير فضاءلت تجارية ملائمة و التخفيف من ظاهرة الباعة المتجولين  وما تخلقه من فوضى من خلال الاحتلال العشوائي للملك العام :

الشطر الأول خصص له غلاف مالي قدر ب 8.000.000 درهم بمساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 6.000.000 درهم و قد استفاد من هذا الشطر 290 مستفيد ، و تم تخصيص مرافقه لبيع الملابس الجديدة و المستعملة و بيع الدجاج و الخضر و الفواكه و بيع المأكولات.

الشطر الثاني سيخصص له غلاف مالي قدر ب 2.500.000 درهم وسيستفيد من هذا الشطر 300 تاجر. و تم تخصيص هذا الفضاء لبيع الهواتف و المتلاشيات و إصلاح السيارات و الدراجات و جناح خاص بالأنشطة المختلفة وقد بلغت الأشغال به نسبة جد متقدمة.

الشطر الثالث سيخصص لتجار بيع متلاشيات الحديد و الخشب مع خلق مساحات للأسواق الأسبوعية خاصة بالدراجات النارية و السيارات المستعملة.

ويأتي مشروع سوق سيدي احمد أبركان للقرب كثمرة للمجهودات التي مافتئت تبذلها السلطات  الإقليمية و المحلية بتعاون مع المجلس الإقليمي و المنتخبون و المجتمع المدني في سبيل تحقيق إشعاع اقتصادي و رواج تجاري يساهم بشكل أوفر في تحقيق التنمية الشاملة لهذا الإقليم. كما ينضاف هذا المشروع التجاري إلى عدد من  الفضاءات التجارية التي تم تدشينها  مؤخرا بالإقليم لا سيما :

سوق مبروك بمدينة بركان الذي تم تدشينه بتاريخ 05 ماي 2015 و بتكلفة مالية قدرت ب 51.350.000 درهما.

سوق “مرزوق” النموذجي الذي دشن بتاريخ 23 مارس 2016 بقيمة استثمارية قدرت ب 2.840.406 درهم.

سوق بيع المواشي بطريق مداغ بمدينة بركان الذي دشن بتاريخ 20 يونيو 2016 والذي بلغت تكلفته المالية خلال الشطر الأول حوالي 964.962  درهم و 1.043.436 درهم خلال الشطر الثاني .

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)