هذا ما قاله حزب أخنوش عن احتجاجات الحسيمة في ختام مؤتمره.

زايوبريس/ متابعة

اعرب حزب التجمع الوطني للاحرار عن تفهمه للمطالب الاجتماعية والاقتصادية المشروعة لساكنة اقليم الحسيمة، مؤكدا على ضرورة التفاعل الايجابي معها.

واعتبر الحزب في البيان لمكتبه السياسي الذي افرزته اشغال مؤتمره السادس، أن “تحقيق التنمية والتقدم في المنطقة، يستوجب توفر مناخ من الأمن والأمان يشجع على انجاز المشاريع التنموية”، كما استنكر “كل استغلال للمطالب الاجتماعية للمواطنين أو محاولة الركوب على تطلعاتهم المشروعة من أجل أهداف غير معلنة، تسيء للذاكرة التاريخية للمنطقة”.

وابدى الحزب “استعداده للتفاعل الايجابي مع هذه المطالب وتحمله-في هذا الاطار ولعب دوره كاملا، باعتباره طرفا في الحكومة وكحزب سياسي فاعل في الأغلبية”، داعيا “المنتخبين المحليين، إلى تحمل مسؤولياتهم كاملة تجاه المواطنين، والى الإنصات إليهم بشكل دائم باعتبارهم صلة وصل بين المواطنين ومؤسسات الدولة”.

وأكد التجمع الوطني للاحرار أن “الحزب سيقف صامدا وسيتصدى لأي محاولة لتحريف دفة النقاش المجتمعي الذي تعرفه المنطقة”، معلنا “تتبعه الدقيق لكل الحيثيات المرتبطة بهذا الملف، والتعاطي الايجابي مع كل المبادرات الرامية لإيجاد الحلول الناجعة”.

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)