مفتش تربوي و أب لستة أبناء يضع حدا لحياته شنقا بورزازات.

زايوبريس.كوم/ متابعة

اهتزت الشغيلة التعليمية بمديرية ورزازات مساء اليوم الخميس، على وقع إقدام مفتش تربوي،  على وضع حد لحياته شنقا بمنزله الكائن بحي الوحدة بورزازات.

و حسب مصادر محلية، أن المشاكل العائلية قد تكون هي السبب وراء المفتش بشنق نفسه بواسطة حبل في منزله بحي الوحدة بورزازات بعد موعد الإفطار، مضيفة أن الهالك مقبل على التقاعد و أب لستة أبناء.

و حلت السلطات المحلية بمعية عناصر الشرطة والوقاية المدنية بعين المكان، حيث جرى نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمركز الاستشفائي سيدي احساين، في انتظار نقلها لمراكش من أجل إخضاعها للتشريح الطبي، كما تم فتح تحقيق لمعرفة ملابسات الحادث ودوافع إقدام الهالك على الانتحار.
zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)