الجمعية المغربية لحقوق الانسان تحمل الدرك و النيابة العامة المسؤولية عن انتحار ستيني بمخفر سرية العروي في بيان ناري

 

زايوبريس.كوم

اصدر فرع الجمعية المغربية لحقوق الانسان بيانا حول وفاة السيد علي جلولات 64 سنة داخل مخفر سرية الدرك الملكي بالعروي

و حمل البيان المسؤولية وراء الحادث للنيابة العامة التي امرت بايداعه السجن رغم معرفتها بمعاناته من امراض نفسية بدل ايداعه مستشفى الامراض العقلية القريب كما حمل البيان جهاز الدرك الملكي المسؤولية ايضا بحكم انه المسؤول عن حياة المعتقل في مخافره اضافة للاستغراب من وجود تجهيزات داخل سجن المخفر يمكن استعمالها لايذاء النفس

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)