هل سيكسر صلاح عبد السلام الصمت امام القاضي

زايوبريس.كوم

قال صلاح عبد السلام: „أنا لست خائفا من افشاء شيء عني لأنني لا اخجل من نفسي،ولا اريد ان اكون نجما او معبود „لأن الشخص الوحيد الذي يستحق أن يعبد هو الله رب الكون“

سيقف اليوم الاثنين في الساعة 8:45 في محكمة العدل ببروكسل صلاح عبد السلام”الناجي الوحيد من تفجيرات باريس”،رجل بريء في نظر العدالة، ولكنه إرهابي في أذهان الجميع، هل سيخرج من صمته؟ هل سيشرح سبب كل هذا الرعب؟

إنه اليوم الكبير في محكمة بروكسل سيكون على صلاح عبد السلام أن يواجه القاضي بتهمة إطلاق النار في شارع دريز (Forest)،الهجوم الذي وقع في مارس 2016 خلال رحلته، بعد الهجمات التي خلفت 130 قتيلا في نوفمبر بباريس وسان دينيس، شمال العاصمة الفرنسية

وكان من المقرر ان تجرى المحاكمة في اواخر ديسمبر بعد قرار صلاح عبد السلام استئناف محاميه البلجيكي سفين ماري الدفاع عنه،وقد وعد صلاح باستعداده للتعاون مع القانون بعد صمته منذ سجنه في فرنسا

وردا على سيدة كتبت له في السجن، قال صلاح عبد السلام: “أنا لست خائفا من افشاء شيء عني لأنني لا اخجل من نفسي،ولا اريد ان اكون نجما او معبود “لأن الشخص الوحيد الذي يستحق أن يعبد هو الله رب الكون”

المزيد من التفاصيل حول محاكمة صلاح عبد السلام بعد قليل

zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)