إيطاليا: طرد ” تونسي ” بتهمة الانتماء لتنظيم ” داعش “

زايوبريس.كوم

أعلنت وزارة الداخلية الإيطالية الجمعة أنها طردت مواطنا تونسيا (23 عاما) لأسباب تتعلق بـ”أمن الدولة”، وذلك في أعقاب تلقيها معلومات من سلطات بلاده عبر قنوات التعاون الدولية بين قوات الشرطة تفيد بأنه “متطرف ينتمي إلى تنظيم داعش”

واشارت الداخلية الإيطالية إلى أنه بهذا الإجراء يرتفع عدد المبعدين الاجانب “الذين يدورون في فلك بيئات التطرف” إلى 18 شخصا منذ بداية العام الحالي، وإلى 255 منذ مطلع كانون الثاني/يناير 2015

جدير بالذكر أن السلطات الايطالية قد نفت في وقت سابق تقارير إعلامية تحدثت عن تسلل 50 “مقاتلا أجنبيا تونسيا” بتنظيم (داعش) إلى أراضي البلاد، عبر قوارب الهجرة. ونوهت شعبة الأمن العام الإيطالية مؤخرا في بيان بهدذا الصدد، بأنه “في سياق العلاقة الثابتة والمتواصلة والمثمرة في مجال التعاون وتبادل المعلومات بين السلطات الإيطالية والتونسية، أشارت الأخيرة إلى احتمال دخول عناصر تنتمي إلى جماعات متطرفة مزعومة إلى إيطاليا”. وأضاف البيان أن “التعاون الدولي المثمر بين جهازي شرطة البلدين قد سمح باقتفاء أثر عدد قليل من الأشخاص المبلغ عنهم، تم ترحيلهم فورا إلى بلادهم بعد إجراءات تحديد الهوية المقررة”

وكانت صحيفة الغارديان البريطانية قد أفادت في تقرير بأنها حصلت على نسخة لقائمة وزعتها (الانتربول) لمواطنين تونسيين يشتبه بإنتمائهم إلى “المقاتلين الاجانب” في تنظيم داعش، يِعتقد بأنهم تسللوا بحرا إلى إيطاليا، ربما يحاولون الوصول إلى بلدان أوروبية أخرى

وكالات/zaiopress.com

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)