أركمان:جمعية أفليون تطلق أشغال مشروع تزويد الساكنة بالماء الشروب‎

محمد سالكة

بعدما كان عدد من قاطني دوار افليون بأركمان يعرفون أزمة ماء خانقة حوّلت يومياتهم إلى كابوس أصبح يلازمهم حيث يلجأ السكان وأمام الانعدام الشبه كلي لقطرات الماء الشروب إلى الاستنجاد بالوسائل البدائية، كجلب المياه من نقاط بعيدة . وأمام انعدام وسائل النقل، يشتري هؤلاء المياه من بعض الخواص الذين يجلبون المياه عن طريق الصهاريج المجرورة بالجرارات مقابل مبالغ مهمة

وحسب بعض السكان، فإن المعاناة ليست وليدة اليوم بل هي ديكور يتقاسم يومياتهم.. أمام هذه الحالة بادرت جمعية أفليون للتنمية والاعمال الاجتماعية إلى تزويد الساكنة بالماء الصالح للشرب بعد جهد جهيد ، وتمثلت العملية المرتبطة بالشطر الأول في مد أنابيب المياه لمسافة مهمة نهيك عن سقاية عمومية وسط الدوار

هذا،ورغم الصعوبات التي اعترضت سبيل الجمعية والمتمثلة في قلة الموارد والإمكانيات ،فقد تمكنت من إنهاء عملها بنجاح في ظرف قياسي جدا، وذلك بفضل الله أولا، وبفضل إرادة وعزيمة شباب وممثل الدوار الى جانب بعض المحسنين الذين أبانوا عن روح تطوعية عالية قل نظيرها

عموما ، فقد برهن اعضاء ومنخرطي جمعية أفليون للتنمية والاعمال الاجتماعية التي تم تأسيسها منذ ايام قليلة الى جانب سكان الدوار عن مدى تعلقهم بأرضهم ، وحبهم لوطنهم فكأنهم يقولون للعالم اجمع أننا سنحيا ونموت هنا، وأننا سنساهم في صناعة تاريخنا بأيدينا وبعرق جبيننا في هذه النقطة الجغرافية من بلدنا الغالي ، وسنسعى جاهدين للقضاء على الهشاشة والتهميش..وقد خلف هذا العمل الخيري ارتياحا واسعا ، وفرحة عارمة لدى كل السكان، حيث تحقق حلمهم الذي راودهم منذ زمن بعيد، واصبح واقعا معاشا

من جانبهم فقد التمس أعضاء الجمعية وساكنة دوار افليون إذ يوجهون النداء الى الجهات المانحة و رؤساء الجماعات المحلية بالجهة من أجل تخصيص اعتماد مالي سنوي بميزانياتها لدعم جهود هذه الجمعية الإجتماعية التي تجسد مفهوم العمل الاجتماعي وتكرس مبدأ التضحية وترسخ مفهوم العمل التطوعي لدى الشباب والأجيال الناشئة ليساهموا في خدمة الصالح العام

زايوبريس.كوم/zaiopress.com

 

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here

Optionally add an image (JPEG only)